تعاون استراتيجي بين “المركز المصري” و “مهرجان شرم الشيخ الدولي لمسرح الشباب”



 

كتب: محمد صوابى
وقع المركز المصري للدراسات والأبحاث الإستراتيجية برئاسة اللواء هاني غنيم مذكرة تفاهم مع مهرجان شرم الشيخ الدولي لمسرح الشباب برئاسة المخرج المسرحي مازن الغرباوي ، وذلك في إطار حرص المركز على المساهمة في تعزيز النجاحات التي حققها المهرجان في دوراتها السابقة.

وفي هذا السياق، قال اللواء هاني غنيم إن التعاون بين المركز والمهرجان بدأ في الدورة الثالثة لكننا ننشد في الدورة المقبلة توسيع أطر التعاون لتحقيق المزيد من النجاحات وتعظيمها على كافة المستويات لا سيما وأن الرؤى تلاقت بين المؤسسة والمهرجان فقررا التعاون معًا منذ أكثر من عامًا مضى حينما أعلن المركز رغبته في أن يكون ضمن رعاة المهرجان الإستراتيجيين خلال تلك الدورة.

وتابع “غنيم” في بيان أصدره بمناسبة توقيع المذكرة التي تدعم التعاون بين المركز والمهرجان وتوسع أطر التعاون لتحقيق المزيد من النجاحات، إن المهرجان في عامة الجاري وهي الدورة الرابعة سوف تشهد الكثير من المفاجئات التي تليق باسم المهرجان وطموحاته التي تتخطى كافة الأبعاد المحلية والأقليمية وصولًا إلى العالمية وهو ما يتجلى في أنواع وأعداد وتمثيل المشاركين في المهرجان من الجنسيات الدولية المختلفة.

فيما أعرب المخرج مازن الغرباوي عن حرص كافة القائمين على المهرجان ورغبتهم في تعزيز هذا التعاون الذي سوف يعكس رؤى وآفاق أكثر اتساعًا تؤدي إلى تعظيم وتعزيز النتائج التي تحققت خلال السنوات الثلاثة الماضية، متطلعين لأن تكون الشراكة مع المركز وهي ليست حديثة أن تضيف للمهرجان كما حدث في نسخة العام الماضي.

وواصل “الغرباوي” الكثير من الآمال نعمل جميعًا كتفًا إلى كتف من أجل تحقيقها في هذا المهرجان الذي ينشد استعادة الدور الريادي المصري في إقامة مثل هذه الفعاليات لا سيما الفنية ، إضافة إلى فتح آفاق ومساحات أكثر رحابة أمام المبدعين من الشباب من مختلف بلاد العالم والذين تستضيفهم مدينة السلام “شرم الشيخ” تلك المدينة التي تعد رمزًا عالميًا لجمالها وسحرها وتاريخها إضافة لكونها واحدة من أهم المدن السياحية في العالم.

وأعربا الموقعين على المذكرة عن شكرهم لكافة الجهات والمؤسسات المعنية والشركاء المساهمين في نجاح المهرجان وعلى رأسهم اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء وكافة رجال المحافظة.