“قتلة بن لادن” يشاركون في تدريبات بهدف اصطياد زعيم كوريا الشمالية


 

 قالت صحيفة اندبندنت البريطانية أن قوات دلتا و رينجرز الأمريكية ،التي قتلت زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن قبل عدة سنوات في أفغانستان،تشارك حاليا في تدريبات مكثفة علي أراضي كوريا الجنوبية ،تحاكي دخول كوريا الشمالية واصطياد  زعيم البلاد “كيم جونج اون” والتخلص منه ،خاصة أن  الولايات المتحدة الأمريكية تري فيه  الخطر الأكبر عليها ،وعلي حلفائها في منطقة جنوب شرق أسيا خاصة كوريا الجنوبية واليابان.

و أشارت الصحيفة أن وحدات دلتا و رينجرز و أصحاب القبعات الخضراء ،بالإضافة إلي ثلاث وحدات أخري من القوات الخاصة الأمريكية ،تشارك في التدريبات المكثفة جنبا إلي جنب مع الوحدات الخاصة في الجيش الكوري الجنوبي .

وأكدت الصحيفة أن التدريبات المشتركة المعروفة باسم “فرخ النسر” ،تشمل عمليات عسكرية تحاكي التسلل إلي أراضي كوريا الشمالية، وقتل الزعيم الكوري الشمالي والسيطرة علي الأسلحة النووية ،وهدم المنشئات النووية والعسكرية التي تشكل خطورة علي كوريا الجنوبية واليابان.

واعتبرت الصحيفة أن الهدف الأمريكي المعلن من هذه التدريبات ،هو إرسال رسالة إلي الدولة الشيوعية وزعيمها “كيم جونح اون ” ،الذي هدد مرارا بتوجيه الصواريخ البالستية النووية إلي المدن الأمريكية.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية”يونهاب” أن التدريبات تشمل  مشاركة المقاتلات الأمريكية من طرازF-35  في عمليات هجومية ،تستهدف تدمير منصات الصواريخ الباليستية و المنشئات النووية في كوريا الشمالية.

وكانت كوريا الشمالية قد حذرت جارتها الجنوبية  من هجمات “لا ترحم”،إذا سمحت لحاملة الطائرات الأمريكية “يو اس اس فينسون ” ،من دخول مياهها الإقليمية أو انتهاك سيادتها وكرامتها الوطنية .

error: الموقع محمي