كردستان تتهم حكومة بغداد بقطع الإمدادات الطبية عن الجرحى والنازحين


 

كردستان-600x333.jpg" alt="نازحين عراقيين في كردستان" width="600" height="333" /> نازحين عراقيين في كردستان

اتهمت حكومة إقليم كردستان العراق وزارة الصحة العراقية، بقطع الإمدادات الطبية عن الجرحى والمصابين والنازحين العراقيين ،الذين تكتظ بهم مستشفيات عاصمة الإقليم “اربيل” .

وقالت شبكة كردستان 24 الإخبارية أن وزارة الصحة العراقية ،بدأت في تخفيض المساعدات والإمدادات الطبية عن مستشفيات الإقليم ،منذ بداية مارس الحالي ، رغم علمها أن مستشفيات الإقليم مكتظة بآلاف الجرحى والمرضي،من الجنود والسكان النازحين من الموصل والمدن العراقية الاخري منذ بدء الحرب ضد تنظيم داعش .

ونقلت الشبكة عن النائب الكردي في البرلمان العراقي “فارس بريفكاني” ،قوله أن قرار خفض حصة إقليم كردستان من المساعدات والإمدادات الطبية ،تم لأسباب سياسية مؤكدا أن نواب الإقليم يحاولون التحدث مع رئيس الوزراء “حيدر العبادي ” لإقناعه بضرورة استئناف الإمدادات الطبية للإقليم .

وكان تقرير صادر  عن مركز التنسيق المشترك  (JCC) ،قد حذر في يناير الماضي  من عدم قدرة  مستشفيات إقليم كردستان على توفير الرعاية الكافية لجرحي  قوات الأمن العراقية والآلاف من الضحايا المدنيين النازحين من المدن العراقية الاخري “.

وقال “بريفكاني ” أن الآلاف من النازحين والمشردين العراقيين ،يتخذون من كردستان ملاذا آمنا لهم ولابد من التزام الحكومة المركزية باستئناف الإمدادات الطبية حفاظا علي حياتهم .

من ناحيته قال النائب الكردي ” بختيار شاويس” أن قرار قطع الإمدادات الطبية عن مستشفيات كردستان  جاء بسبب خفض ميزانية وزارة الصحة ،مشيرا إلي انه تحدث مع رئيس الوزراء “العبادي ” الذي الأحزاب الكردية بحل المشكلة.

المعروف أن عدد سكان إقليم  كردستان العراق ، يبلغ ستة ملايين نسمة وتضم حاليا أكثر من  1.8 مليون من النازحين والمشردين الفارين من المعارك مع داعش.

 

error: الموقع محمي