عاجل.. ننشر تفاصيل لقاء وزير الداخلية بنظيرة اللبنانى


 

 

 

 

 

 

كتب- سمير دسوقي/

 

 

 

 

 

 

واصل وزير الداخلية مجدى عبد الغفار التأكيد على السياسة الأمنية المصرية فى الداخل والخارج جاء ذلك خلال استقبال الوزير مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، لنظيره نهاد المشنوق وزير داخلية الجمهورية اللبنانية الذى يزور القاهرة حالياً ضمن الوفد الوزارى المرافق لرئيس الوزراء اللبنانى الذى يترأس وفد بلاده فى إجتماعات اللجنة العليا المصرية اللبنانية المشتركة.

وقد تم خلال اللقاء إستعراض أوجه التعاون بين وزارتى الداخلية فى البلدين وأساليب تدعيمها وبحث آخر المستجدات فى القضايا الأمنية ذات الإهتمام المشترك، وقد أعرب الوزير الضيف خلال اللقاء عن تقديره لجهود أجهزة وزارة الداخلية المصرية ودورها فى حفظ معطيات الإستقرار والأمن، مؤكداً على تطلعه لإستمرار تفعيل أطر التعاون فى المجالات التدريبية وحرصه على إيفاد كوادر من الشرطة اللبنانية للقاهرة للإلتحاق بالدورات التى تعقدها المعاهد التدريبية الأمنية فى كافة مجالات العمل الأمنى.

ومن جانبه أعرب اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية عن ترحيبه بزيارة الوزير اللبنانى للقاهرة مؤكداً حرص وزارة الداخلية الدائم على مد جسور التواصل مع الأجهزة الأمنية العربية الشقيقة وترحيبه بتعزيز آليات تبادل الخبرات والمعلومات معها إنطلاقاً من إيمان كامل بأهمية دعم رسالة الأمن والإستقرار فى الدول العربية.

كما استعرض الوزير خلال اللقاء مجمل التطورات الأمنية على الصعيد الإقليمى وتأثير الصراعات الدائرة فى منطقة الشرق الأوسط على إنتشار الإرهاب والإيديولوجيات المتطرفة.

وأكد سيادته على أن المعطيات الحالية تستلزم تضافر الجهود الدولية لمحاصرة كافة الظواهر السلبية الناجمة عن إنتشار الإرهاب مع إيجاد حلول وتسويات سياسية لتهدئة التوترات فى بؤر الصراع بالمنطقة العربية.

 

 

error: الموقع محمي