أمين سر لجنة البيئة والطاقة : إعادة تدوير المخلفات بكفر الشيخ يوفر أكثر من 20 ألف فرصة عمل للشباب


أمين سر لجنة البيئة والطاقة بالمؤتمر الدولي لإعادة تدوير المخلفات

المؤتمر الدولي لإعادة تدوير المخلفات

أمين سر لجنة البيئة والطاقة:

نحتاج لتحسين منظومة إعادة تدوير المخلفات في مصر

مؤتمر تكنولوجيا إعادة وتدوير المخلفات فرصة عظيمة لابد من الاستفادة منها

كتب/ صالح شلبى

 

أشاد النائب علاء سلام أمين سر لجنة البيئة والطاقة، بالمعرض والمؤتمر الدولي الثالث لتكنولوجيا إدارة وإعادة تدوير المخلفات والذي عقد بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

ووصف “سلام” المعرض بأنه فرصة كبيرة لمصر لوضع منظومة للتخلص من المخلفات وإعادة تدويرها والاستفادة منها مرة أخرى، مشيرًا إلى أن مصر تنتج سنويًا أكثر من 70 مليون طن من كافة أشكال المخلفات، وكفاءة إعادة تدويرها لا تتعدي الـ 50% وذلك يظهر في تلال القمامة المنتشرة في الشوارع وحريق قش الأرز الذي يحول سماء مصر لسحب سوداء.

واقترح “سلام” على الشركات العارضة وأصحاب الأفكار الخاصة بتدوير مخلفات قش الأرز بتنفيذ مشروعاتهم بمحافظة كفر الشيخ للاستفادة منها وتوفير أكثر من 20 ألف فرصة عمل للشباب بالمحافظة، كما طالب أصحاب الشركات المتخصصة في تنقية مياه الصرف الصحي بزيارة محافظة كفر الشيخ أيضا وتنفيذ هذه الأفكار فيها حيث تعاني مئات القرى من مشكلات في الصرف الصحي.

وأوضح “سلام” أن المعرض يعُد أكبر تجمع لكبري الشركات العالمية في مجال تكنولوجيا إدارة وإعادة تدوير المخلفات بكافة أنواعها، مشيرًا إلى أنه تفقد مجالات العرض التي قدمتها الشركات والتي شملت إدارة وتدوير المخلفات الصلبة (البلاستيك – ورق الكرتون – مطاط المعادن – مخلفات الهدم والبناء – مخلفات الكترونية)، وألات الكبس والفرم، ونظم القياس والتحكم.

وتفقد “سلام” أيضا معرض تكنولوجيا إدارة وإعادة تدوير المخلفات الزراعية ومعدات وألات الفرم والكبس والتدوير، ومعدات تصنيع الكمبوست وإنتاج الطاقة من المخلفات الزراعية.

وشمل المعرض أيضا عرضًا لوسائل نقل وجمع وكبس المخلفات من خلال سيارات النقل (مكابس – قلابات وغيرها)، ووسائل مناولة كالأوناش والروافع الهيدروليكية وتجهيزات نظافة المدن وسيارات ومعدات الكنس الألية.

وقدم المعرض تكنولوجيا إنتاج الطاقة من المخلفات والطاقة المتجددة والبديلة، وتكنولوجيا إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية وطرق التخلص الأمن من المخلفات الطبية الخطرة.

error: الموقع محمي