«الوكالة المصرية» و «IBDL» يحتفلان بالدفعة الأولى لبرنامج «تنمية مهارات الدبلوماسيين المصريين» لجذب الإستثمارات وزيادة الصادرات


كتب/ محمد ابو المجد

شهد مقر وزارة الخارجية المصرية؛ اليوم الاثنين؛ احتفال «الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية» بتخرج الدفعة الأولى من برنامج تنمية مهارات الدبلوماسيين المصريين لجذب الاستثمارات وزيادة الصادرات وبناء الصورة الذهنية لمصر.

صرح السفير دكتور حازم فهمى، أمين عام الوكالة المصرية للشركة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية، أن الوكالة تعمل منذ عدة أشهر مع مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الأعمال «IBDL» على تصميم برنامج تنمية مهارات متكامل للدبلوماسيين المصريين في مجالي الاستثمار والتجارة الدولية، يشمل مفاهيم الإقتصاد الدولي الحديث، وأساسيات التسويق والأعمال، وتنمية مهارات الإتصال برجال الأعمال والتعريف بفرص الإستثمار بمصر، وكيفية الترويج لها وزيادة الصادرات وبناء العلامة التجارية لمصر.

ويقوم البنك الأفريقى للتنمية بتمويل هذا البرنامج. وأكد الدكتور خالد خلاف الرئيس التنفيذى لمؤسسة «IBDL» أن هذا البرنامج هو “الاول” من نوعه فى الشرق الاوسط، وصمم خصيصًا للخارجية للمصرية، ولفت إلى أن البرنامج يتناول موضوعات هامة مثل استخدام القوة الناعمة والقوة الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي فى تكوين الصورة الذهنية لمصر وزيادة الصادرات المصرية من المنتجات والخدمات وجذب الاستثمارات وفق المعايير الدولية، وذلك للمساهمة فى بناء الاقتصاد المصري الحديث.

وأوضح أمين عام الوكالة، أن هناك أهمية للتركيز على تنمية مهارات الفكر الإستراتيجي وتحديد الأهداف قصيرة وبعيدة المدى بالنسبة لقطاع الأعمال المصري، وأن دبلوماسية التنمية لها دورًا كبيراً في تشجيع التبادل التجاري وجذب الإستثمارات ورفع معدلات التنمية.

يذكر أن الوكالة بالتعاون مع مؤسسة «IBDL» نظمت في أبريل الماضي، ورشة العمل للتفكير الإستراتيجي والدبلوماسية الحديثة بحضور كل من السيدة ليلى المقدم الممثل الإقليمى للبنك الإفريقي للتنمية، والسفيرة منى عمرو، مساعد وزير الخارجية، عضو لجنة الشخصيات المرموقة بالآلية الأفريقية ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومى للمرأة، وأكثر من 90 دبلوماسي مصري، وتولى البروفيسر شريف دلاور أستاذ الإدارة الإستراتجية والمفكر الإقتصادي الشهير إدارة ورشة العمل.

error: الموقع محمي