نكشف أسباب لقاء وزيرة الاستثمار بالسفير الهندي في القاهرة

وزيرة الاستثمار والسفير الهندي بالقاهرة

كتب/ سعيد جمال الدين

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، بالسفير سانجاي باتاتشاريا، سفير الهند لدى القاهرة، وذلك بمقر الوزارة بصلاح سالم، فى اطار الاهتمام المتواصل والجهود المبذولة لتعزيز علاقات التعاون مع شركائنا في التنمية ومن بينهم الشريك الهندي.

وأعربت الوزيرة عن أملها أن تشهد الفترة المقبلة تعزيزاً و تعميقاً للعلاقات بين البلدين وفتح أفاق جديدة للتعاون المشترك.

وبحث الجانبان، زيادة الاستثمارات الهندية فى مصر، والتوسع فى السوق المصرى، وفى هذا الأطار، اشارت الوزيرة إلى الحوافز التى يتضمنها قانون الاستثمار الجديد، خاصة فى المناطق الأكثر احتياجا، موضحة أن الوزارة بالتنسيق مع باقى الوزارة تعمل على الانتهاء من الخريطة الاستثمارية الشاملة، والتى تتضمن كافة الفرص الاستثمارية فى مختلف انحاء الجمهورية، والتى يمكن للمستثمرين الهنديين الاستثمار فيها، ومنها مشروعات قومية كبرى مثل محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة.

وناقش الجانبان، استفادة مصر من الخبرات الهندية لبناء قدرات الكوادر الحكومية فى مجال الاستثمار لتطوير الخدمات والتسهيلات اللازمة للمستثمرين.

واستعرض السفير الهندى تطورات مشروع مركز التميز التكنولوجى بجامعه الأزهر والمتوقع بدء تجهيزه فى اغسطس المقبل، بالمعدات التكنولوجيه الهندية.

وتطرق الجانبان، إلى المنح الدراسية والدورات التدريبية المقدمة من الحكومة الهندية من خلال برنامج التعاون الفني ولاقتصادي ITEC، حتى تم إيفاد 160 من العاملين بالجهاز الحكومي المصري لتلقي برامج تدريبية قصيرة الأجل بالهند في مجالات: الإدارة الحكومية، و السياسة العامة، وتكنولوجيا المعلومات.

error: الموقع محمي