رد حاسم من البرلمان حول واقعة رشوة نائب محافظ الإسكندرية

مجلس النواب-ارشيفية


كتب/ صالح شلبى

أبدى النائب أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، استياءه من تورط نائبه محافظ  الإسكندرية، في قضية رشوة، وإلقاء القبض عليها من قبل رجال الرقابة الإدارية، قائلا:” يؤسفنى أن يتورط  مسئول بهذا المستوى الرفيع في أن يسول له  نفسه ويرتكب مخالفات وتجاوزات تصل  لحد الرشوة”.

جاء ذلك فى تصريحات للمحررين البرلمانين، موجها التحية لرجال الرقابة الإدارية، مؤكدًا على أنه بغض النظر عن القاعدة المؤكدة فى أن المتهم برئ حتى تثبت إدانته، إلا أن شروع الرقابة الإدارية فى القبض على مسئول من داخل مكتبه، يؤكد وجود الأدلة والمستندات التى تدعم موقفهم .

ولفت رئيس لجنة الإدارة المحلية إلى أن وقائع الفساد التى ضبطت بشأنها نائبه محافظ الإسكندرية، لا تغنى عن وجود ملفات أخرى  مكدسه بالفساد، سواء فيما يتعلق بملف مخالفات المبانى، والتعديات على ترعة المحمودية، وغيرها  من الملفات التى لا تزال لا يتم اقتحامها  قائلا:” نوجه التحية لرجال الرقابة الإدارية وندعمهم فى فتح كل هذه الملفات التى تهم المال العام”.

فى السياق ذاته، أكد السجينى على أنه ممالا شك فيه  أنه سيكون صدور قانون الإدارة المحلية بدور الإنعقاد الثالث، دور كبير فى توليد   مجالس محلية شعبية، قادرة على متابعة ومراقبة الوحدات المحلية والسلطات التنفيذية  بالإدارات المحلية، وذلك بشرط إحسان المصريين لاختياراتهم من ممثليهم، خاصة أنه منظومة إدارية متكاملة، مشيرا إلى أن وجودهم سيعود بالنفع على المنبع المحلى.

وكانت هيئة الرقابة الإدارية ألقت ظهر، اليوم الأحد، القبض على سعاد الخولي، نائبة محافظ الإسكندرية، داخل ديوان عام المحافظة، عقب التأكد من تورطها في عدة وقائع فساد تشمل الرشوة والإضرار بالمال العام والتربح، وأكدت التحريات تقاضيها مبالغ مالية وعطايا مادية ومصوغات ذهبية قيمتها تعدت المليون جنيه من بعض رجال الأعمال مقابل استغلال سلطاتها، والإخلال بواجبات الوظيفة، وإيقاف وتعطيل تنفيذ قرارات الإزالة الصادرة لمبانٍ أقيمت دون ترخيص أو على أرض ملك الدولة بالمخالفة للقانون، وإعفائهم من سداد الغرامات المقررة عن تلك المخالفات، مما أضر بالمال العام بحوالي 10 ملايين جنيه.