وزير التعليم يكشف تفاصيل مثيرة عن المدارس الخاصة تحت قبة البرلمان

الدكتور طارق شوقي وزير التعليم
الدكتور طارق شوقي وزير التعليم

كتب- صالح شلبى

قال الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم بمجلس النواب، أن ملف المدارس الدولية والخاصة، ملف متفجر للغاية، وله تاريخ طويل، يتضمن عددا من الملفات منها المتعلق بإدارات التعليم الخاص بالمحافظات والقوانين المتعلقة به.

جاء ذلك خلال كلمته باجتماع لجنة التعليم بالبرلمان اليوم الأحد؛ للرد على مشكلات المدارس الخاصة التي عرضها النواب.

وأضاف الوزير، غيرنا عدد من القوانين، وهناك خطوات تم اتخاذها لحل بعض المشكلات، وهو ما أدى إلى تعرضنا لهجوم من سفراء بعض الدول مثل السفير الألماني الذي شكانا إلى ميركل والرئيس السيسي.

وتابع: “أن عدد المدارس الدولية هي ٢٥٠ مدرسة فقط، ولكن حجم الدوشة منها أكبر”.

وتابع، أن الأمر يحتاج تصحيحا، حيث إن ذلك الملف يعد تركة صعبة، فهناك “مسؤولين كرات” بيروحوا لتلك المدارس يأكلوا بسبوسة”.

وأوضح أن هناك إجراءات يتم اتخاذها مع تلك المدارس المخالفة، منها إرسال إنذارات ووضعها تحت الإشراف المالي والإداري، وسحب التراخيص وإغلاقها.

بينما أكد الدكتور جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب ، ان أصحاب المدارس الخاصة انتصروا على البرلمان والقانون والمصلحة العامة، لافتا إلى إن مازال هناك استغلال واضح من المدارس الخاصة لأولياء الأمور فى ملف المصروفات الدراسية.

وأضاف ، أن المدارس الخاصة استغلت الناس أمام أعينا وكأننا غير موجودين، فشلنا فى حل المشكلات، متابعا موجها حديثه للوزير، أخدنا وعد منكم بان هناك منظومة جديدة للتعليم الخاص، والتى تمنع مثل تلك الشكاوى.

وأضاف، لا يوجد موضوع واحد تم حسمه لصالح القانون، ولابد من منظومة كاملة، ولابد من رسوم محددة مقابل خدمة ولا يكون هناك مليم زيادة.

 

error: الموقع محمي