اغتصاب الأطفال.. جريمة تطارد استقرار الأسرة المصرية

الضحية والمتهم

اغتصاب الأطفال.. جريمة تطارد استقرار الأسر المصرية

آخرها  “الطفلة رودينا” .. ومازال مسلسل الانهيار الأخلاقي وانعدام الضمير مستمرا

المجلس القومي للطفولة: 486 حالة اعتداء جنسي على الأطفال خلال 4 سنوات

“التوربيني” أشهر مجرمي اختطاف واستدارج أطفال الشوارع واغتصابهم

روشتة يكتبها خبراء الاجتماع للحد من الظاهرة وحماية الأطفال من التعرض لانتهاك أعراضهم

 

 

تقرير: مروان محمد

فجرت قصة اغتصاب عاطل، بأحدي قري المنوفية، طفلة عمرها 5 سنوات- واقعا مريرا يعيشه المجتمع المصري، وهو ظاهرة اغتصاب الأطفال التي انتشرت بصورة كبيرة، وأصبحت كابوسا يؤرق المصريين.

الطفلة رودينا” أشعلت القضية من جديد ولفتت انتباه الجميع لكارثة غير آدمية تهدد أطفالنا، وذلك حينما أثير الرأي العام، منذ أيام قليلة، نتيجة تعرض طفلة للقتل تدعي رودينا-  وذلك بعد فشل محاولة اغتصابها، علي يد عاطل، ووطبقا لما جاء في محضر الشرطة وتحقيقات النيابة، أن الضحية قُتلت على يد عاطل في قرية مصطاي التابعة لمركز قويسنا بمحافظة المنوفية، وأفاد محضر الشرطة أن المتهم فشل في اغتصاب الضحية فقتلها وأخفى جثتها خوفا من الفضيحة.

ويعد اغتصاب الأطفال انتهاكاً للبراءة بأبشع صورها، حيث ارتفعت معدلات العنف الجنسي تجاه الأطفال، وتعددت العوامل المتسببة في هذه الظاهرة ما بين اقتصادية واجتماعية وثقافية ودينية، وبالتالي ينعكس تأثيرها النفسي علي السلوك المجتمعي مكونا هذه الظاهرة.

وأكدت الإحصائيات الصادرة عن مراكز رسمية، بعضها أكد أن هناك 1000 حالة اغتصاب للأطفال حدثت، خلال عامين فقط، وأخرى أشارت إلى حدوث 2000 حالة، خلال 3 أعوام

كما رصد المجلس القومى للطفولة والأمومة، وهى الجهة المعنية بالطفل فى مصر، عددًا من حالات الانتهاك الجنسى للأطفال ما بين اغتصاب وتحرش.

وكشف المجلس 366 حالة استغلال جنسى للأطفال خلال الفترة من عام 2012 حتى 2015، تضاف إليها 120 حالة أخرى تم رصدها خلال النصف الأول من عام 2016، ليصل الإجمالى حتى يونيو الماضى 486 حالة.

ويعتمد المجلس فى رصد عدد الحالات على أكثر من مصدر، منها البلاغات التى يتلقاها الخط الساخن لنجدة الطفل رقم 16000، والبلاغات التى تتلقاها صفحة المركز على الـ«فيس بوك»، إلى جانب ما ترصده وسائل الإعلام، ويتم التحقق من صحته من خلال التواصل مع الحالات، بحسب أحمد حنفى، مدير برنامج حماية الطفل بالمجلس.

ويرصد”المسار”  حوادث اغتصاب بشعة تعرض له الأطفال .

وهناك عدة إحصائيات رصدت نسب التحرش والاعتداء الجنسي على الأطفال في مصر عبر السنوات الماضية: – حوادث الاغتصاب والقتل منذ 2005 من نصيب أطفال الشوارع الذين يعيشون بلا مأوى،  و أشارت الدراسات التي  أعدها المركز القومي للبحوث الجنائية بالتعاون مع مراكز حقوقية إلى أن عام 2006 شهد أكبر عدد من حوادث الاعتداء الجنسي علي الأطفال، ومنها :

شكلت الاعتداءات الجنسية لعام 2006 على الأطفال خارج أو داخل المدرسة والأسرة 49 حالة.

وفقًا لدراسة أعدتها الدكتورة فادية أبو شهبة الأستاذة في المركز القومي للبحوث الجنائية والاجتماعية، فإن 20 ألف حالة تحرش واغتصاب تقع في مصر سنويًا، 85% من الضحايا هم من الأطفال.

45% من الحالات العنف الجنسي اغتصاب كامل، مع الإجبار على عدم إخبار أسرته بالحادث، فيما يتعرض 20% من الضحايا للقتل بطريقة بشعة.

مصر شهدت 32 حالة اغتصاب للأطفال من بينهم 31 طفلا قام ذئب بشري واحد باغتصابهم قبل ثورة يناير، ووفقا لتقرير صادر عن مركز “أولاد الأرض” لحقوق الإنسان.

“التوربيني” أشهر السفاحين ومجرمي اختطاف أو استدارج أطفال الشوارع واغتصابهم ثم قتلهم، برميهم من فوق القطارات، حتى لا يستدل على معالمهم، ألقي القبض عليه عام 2007، حيث قام باختطاف وقتل ما يزيد على 32 طفلا في محافظات مختلفة في الفترة ما بين 2004 و2009 هو وعصابته التي كانت تعاونه.

ويرصد”المسار”  حوادث اغتصاب بشعة تعرض له الأطفال .

نوفمبر 2013

الطفلة زينة

وقعت ببورسعيد قضية انتفض لها الرأى العام، وهى اغتصاب وقتل الطفلة زينة، بعد اختطافها من قبل شابين، قاما باغتصابها وقتلها خنقا، ثم ألقيا بجثتها من أعلى سطح عقار.

وقضت محكمة جنايات الأحداث ببورسعيد، برئاسة المستشار أحمد حمدى، بمعاقبة المتهمين محمود محمد كسبر وعلاء جمعة عزت، بالسجن 15 عامًا وإحالتهما للأحداث.

إبريل 2014

طفلة الدقهلية

اهتزت الإنسانية لجريمة شهدتها محافظة الدقهلية، حيث تم اختطاف طفلة لم تتعد 8 سنوات أثناء عودتها من المدرسة، على أيدى ثلاثة عاطلين، واصطحبوها داخل توك توك، واعتدوا عليها جنسيًا، وتم القبض على المتهمين، ثم أُطلق سراحهم لأن الطب الشرعى وجد غشاء البكارة سليمًا.

مايو 2014

أبٌ يغتصب ابنه وبنتيه

شهدت مدينة كفر صقر بمحافظة الشرقية، قيام أب، 30 سنة ويعمل ميكانيكى، باغتصاب أطفاله الثلاثة بنتين وولد، وهم: أ، 6 سنوات، وأ، 11 سنة، وع، 13 سنة طالبة، وذلك بعد تعاطيه عقار التامول الذى غيّب عقله.

يوليو 2014

ضحية المنيا

شهدت قرية دهمرو بالمنيا، العثور على جثة الطفلة هدى محمد (5 سنوات)، تلميذة بروضة الأطفال، بمنزل مهجور، مسجّاة على الأرض وعارية، وبها عدة إصابات، حيث تم اغتصابها ثم قتلها على يدى عاطل.

مارس ٢٠١٧

طفلة البامبرز

شهدت مدينة بلقاس، منذ أيام، بمحافظة الدقهلية واقعة بشعة، وهى اعتداء عامل جنسيًا على طفلة تبلغ من العمر 20 شهرا، ما أدى إلى إصابتها بنزيف حاد فى المهبل.

وتمكنت قوات الأمن من ضبط المتهم الذى اعترف أنه استدرج الطفلة، أثناء لهوها أمام منزلها، إلى إحدى الغرف المهجورة، وتعدى عليها جنسيا، لافتًا إلى أن الطفلة كانت ترتدى «بامبرز»، ونزعه عنها قبل اغتصابها، وهرب فور مشاهدتها تنزف.

منتصف 2016

معلم يهتك عرض تلميذ ابتدائى

تعدى مدرس ألعاب رياضية بإحدى المدارس الابتدائية بالغردقة على تلميذ بالصف الأول الابتدائى، ومازالت المحاكم تتداول قضيته بعد تجديد حبسه منذ أسابيع.

فبراير 2016

طفلة العجمى

وُجدت طفلة، أربع سنوات، ملقاة عارية فى أحد شوارع منطقة العجمى بالإسكندرية، بعد أن تم اغتصابها وقتلها، حيث عثر أهالى منطقة الهانوفيل على جثة طفلة صغيرة فى ربيعها الرابع، عارية، بشارع مكة، وعليها آثار اعتداء جنسى وضرب، وشهدت التحريات الأولى لمباحث الإسكندرية، برئاسة اللواء شريف عبدالحميد، تصادف قيام كهربائى سيارات بتركيب كاميرا مراقبة على باب محله، وتم عرض محتواها، وتبين قيام سائق توك توك بإلقاء الفتاة قبل أن يفرّ هاربًا.

سبتمبر 2014

اغتصاب طفلة معاقة

اعتدى مدرس بإحدى دور رعاية المعاقين بالمقطم، على طفلة معاقة عمرها 8 سنوات، ثم قتلها خنقًا، وتقرر حبسه على ذمة التحقيقات.

نوفمبر 2014

شاب يغتصب ابنة عمه

اغتصب شاب 16 عامًا، نجلة عمه «5 سنوات»، تحت تهديد السلاح، وتم حبسه على ذمة التحقيق، ثم تحويله للأحداث.

يناير 2015

طفلة تُقيد بحبل للاغتصاب ثم تُقتل

شهدت منطقة عين شمس، قتل طفلة، 10 سنوات، بعد اغتصابها وتقييدها بحبل وملاية، وإلقائها من على السطح، وصدر الحكم بالحبس 15 سنة.

إبريل 2015

أم تُسلم نجلتها لعشيقها

شهدت القاهرة جريمة غريبة، حيث سلمت أم ابنتها «4 سنوات، لعشيقها ليغتصبها، وتم حبس المتهم على ذمة التحقيق.

أكتوبر 2015

أب يعتدى على ابنته جنسيًّا

تجرد أب من الإنسانية، واعتدى جنسيًا على ابنته البالغة من العمر 11 عامًا، وظّل يعتدى عليها قرابة الـ6 أشهر، حتى اكتشفت والدتها الواقعة، وقررت النيابة حبس الأب 15 يومًا على ذمة التحقيقات فى القضية.

 

أبرز  الحوادث في عام 2017

. سائق «توك توك» يغتصب طفلاً بالمنوفية

فى 12 نوفمبر الماضي، اغتصب سائق «توك توك» طفلًا 6 سنوات وسط الزارعات، بمحافظة المنوفية، بعد استدراجه بحجة أن والده يريده، وعقب الاغتصاب هدده بالذبح فى حالة الإفصاح عما تعرض له.

 توربينى الأزبكية

فى 23 أكتوبر الماضى، تم حبس عاطل، 19 عامًا، لاتهامه باستدراج أطفال الشوارع لإجبارهم على أعمال التسول، واغتصابهم تحت تهديد السلاح.

 سايس يغتصب طفلاً بالخصوص

فى 8 أكتوبر الماضى، اعترف سايس بمدينة الخصوص بالاعتداء الجنسى على الطفل إبراهيم، 5 سنوات، الذى يسكن بالمنزل المجاور للجراج.

 عامل يغتصب ويقتل طفلة فى قليوب

فى 11 سبتمبر الماضى، اعترف عامل بالأجرة، 43 عامًا، فى قليوب باغتصاب وقتل بنت ابنة عمه، الطفلة نورهان، التى تعانى من تأخر عقلى.

   مسن يغتصب طفلة في أوسيم

فى 6 سبتمبر الماضى، تعرضت طفلة تبلغ من العمر 3 سنوات للاغتصاب على يد جارها المسن، «72 عامًا، بعدما استدراجها فى منطقة أوسيم.

 عاطل يغتصب الأطفال داخل دورات مياه مسجد

فى 32 يوليو الماضى، تم حبس عاطل فى حلون بعد اتهامه باغتصاب أطفال دورة مياه مسجد، واعترف بأنه كان يستدرج الأطفال من الشوارع ثم يغتصبهم

 إلقاء حمزة من أعلى عقار بالمطرية

فى 2 يونيو الماضى، تعرض الطفل حمزة، 3 سنوات، للاغتصاب وإلقائه من أعلى عقار بمنطقة المطرية من قبل شابين، 17 عامًا و21 عامًا.

اغتصاب طفلة في دمياط والأهل يتكتمون

في 12 إبريل الماضي، تعرضت طفلة 5 سنوات للاغتصاب، وقام أهلها بنقلها إلى مستشفى دمياط العام، ولم تتهم الأسرة أحدًا بارتكاب الواقعة.

 عاطل يغتصب ابنة شقيقته المعاقة

في 26 يناير الماضي، اغتصب عامل ابنة شقيقته، معاقة ذهنيًا، 12 عامًا، داخل شقتها بالمرج، بعدما استغل خروج والدتها لشراء مستلزمات المنزل.

(بوكس في موضوع اغتصاب الأطفال )

كيف تحمي طفلك من الاغتصاب

روشتة يكتبها خبراء الاجتماع للحد من الظاهرة وحماية الأطفال من التعرض لانتهاك أعراضهم

أكدت الدكتورة سامية خضر، أستاذ علم الاجتماع، على أن جرائم اغتصاب الأطفال موجود في كل دول العالم، استهانة بقدرة الطفل فى الدفاع عن نفسه، علاوة على الاعتقاد بعجزه فى الإفصاح عما يتعرض له، قائلة: كثير من الوقائع تحدث دون إخبار الأطفال عنها، فبينما تثير المعرفة بتلك الجرائم جلبة كبيرة، فإن حالات كثيرة طي الكتمان إما لخوف الطفل نفسه، أو لخوف الأسرة مما يسمونه الفضيحة.

وأرجعت الخبيرة الاجتماعية زيادة معدل تلك النوعية من الجرائم إلى تدهور القيم المجتمعية، والبعد عن الدين وانتشار البذاءة حتى فى الشارع والحياة العامة، علاوة على الابتذال والإسفاف والخروج عن القيم، حتى على شاشة التليفزيون وبرامج الإعلام.

وأكدت على أن العقوبة القانونية وحدها ليست رادعة للجناة، الذين فى الغالب يكونون متعاطين للمواد المخدرة، وغير أسوياء فى سلوكهم مع الأطفال، فى الوقت الذى تهمل فيه الأسرة أبنائها وتتركهم للعب بالشارع والتعامل مع الغرباء والغياب من المنزل عن نظر الأبوين دون اهتمام.

وقالت الخبيرة الإجتماعية إنه ينبغى تحصين أبنائنا بالتربية من كل تلك المساوئ التى نشاهدها، وبناء عقلياتهم لمدارك أوسع من مفهوم الإباحة أو المنع من قبل الحلال والحرام دون تفسير وفهم، مطالبة الأمهات بالاهتمام بصغارهم، وعدم تركهم للهو بالشوارع، وتوعيتهم بحرمة أجسادهم، وخلق الثقة بين الأم والطفل، وفتح باب المصارحة بينهما أيًا كان ما يشغل الطفل، علاوة على الحد من الانجاب بما يسمح بتقديم الرعاية المستحقة لكل طفل دون الانشغال عنه حتى ولو بإنجاب طفل جديد.

ونوهت “خضر” إلى وجوب ملاحظة طرق التودد إلى الأطفال من قبل البالغين، للتحقق إذا كانت فى السياق الطبيعى ومن قبل الأسرة والأهل أم أن غرباء يحاولون الانخراط معهم، علاوة على تعليم الطفل عدم اللهو مع أحد أكبر منه خارج المنزل، أو الذهاب معه أينما أراد، أو قبول هدايا أو مأكولات من أحد دون الرجوع إلى الأم، مختتمة حديثها: المجرمون والمختلون نفسيًا واجتماعيًا يصعب إصلاحهم، ومن ثم فإن الحل يكون بحماية ورعاية النشأ وتثقيفهم على النحو الذى يوفر لهم الأمن والحماية.

من العدد الورقي