كأس العالم.. عروس تستعد لانطلاق حفل زفافها في روسيا

كأس العالم 2018

باق من الوقت 49 يوما.. وضربة البداية في 14 يونيو

تقرير: هاني علاء

 

بدأت نهائيات كأس العالم “«روسيا 2018 » تُلقي بظلالها شيئًا فشيئًا، ولم يتبق على انطلاق هذا المحفل العالمي سوى 49 يومًا.

وبعد أقل من شهرين، وتحديدًا يوم 14 يونيو المقبل، سيشهد ملعب لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو، انطلاق العرس الكروي العالمي في نسخته الـ21، بإقامة المباراة الإفتتاحية بين منتخب البلد المضيف ونظيره السعودي.

ويسلط الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» الضوء كل يوم على رقم من الأرقام المثيرة التي يحفل بها تاريخ كأس العالم.، ومنها رقم “49 ”

فمازالت لم تُنس حتى الآن المشاركة الرائعة لمنتخب كوستاريكا في نهائيات كأس العالم إيطاليا 1990.

ففي تلك البطولة، التي تميزت بانضباط تكتيكي عال وأداء دفاعي قوي، أضافت كتيبة لوس تيكوس لمسة حيوية، وأثارت في الوقت نفسه انتباه العالم بأسره، عندما نجحت في أول مشاركة لها في العرس العالمي في تحقيق التأهل إلى دور الستة عشر.

في الدقيقة 49 من المباراة الأولى في دور المجموعات ضد اسكتلندا، سجل خوان كاياس لاعب كوستاريكا في ذلك الوقت هدف الفوز الوحيد، ليقود منتخب بلاده لتحقيق أول انتصار له في النهائيات العالمية.

واستحضر لويس جابيلو كونيخو حارس المرمى السابق لمنتخب كوستاريكا، تلك الذكريات قائلاً: “حضرنا إلى البطولة ونحن نُعتبر الفريق الأقل حظاً، والذي ليس لديه أي تجربة في بطولة دولية كبرى، وفجأة، وجدنا أنفسنا مع البرازيل واسكتلندا والسويد، وكلها منتخبات تملك تاريخًا كرويًا عريقًا”.

وتابع: “لكن مدربنا بورا ميلوتينوفيتش الذي كان يملك مشوارًا أوروبيًا طويلًا، كان يدرك أنه بمقدورنا تحقيق شيء ما، كما أنه كان يحفزنا بشكل مثالي، وقد عرف كيف يوصل لنا أن المشاركة في بطولة العالم هي فرصة لا تتكرر، ولذلك يتعين على المرء أن يضع دائماً نصب عينيه تحقيق الغاية القصوى”.

وكان منتخب كوستاريكا قد نجح في التأهل للدور التالي في نسخة 1990 بعدما احتل المركز الثاني خلف البرازيل برصيد 4 نقاط ولكنها ودعت البطولة بعدما خسرت أمام تشيكوسلوفاكيا بنتيجة 4-1.

من العدد الورقي

error: الموقع محمي