تفاصيل جديدة في قضية مغتصب «طفلة البامبرز» في الدقهلية



متابعات – المسار

أيدت محكمة النقض، اليوم الأربعاء، فى أولى جلسات طعن المتهم باغتصاب “طفلة البامبرز”، والمحكوم عليه بالإعدام بتأييد حكم الإعدام.

وأعدت نيابة النقض تقريرها حول الطعن المقدم من المتهم، وانتهت فيه إلى التوصية برفض الطعن وتأييد حكم الإعدام الصادر بحق المحكوم عليه، ويعد رأى نيابة النقض استشاريا غير ملزم لمحكمة النقض.

كانت محكمة جنايات المنصورة الدائرة الحادية عشرة، برئاسة المستشار مختار مختار شلبى، أصدرت حكما بإعدام المتهم باغتصاب الطفلة “جنا”، والمعروفة بقضية “طفلة البامبرز”.

وترجع أحداث القضية بتعرض الطفلة جنا محمد السيد 20 شهرًا إلى عملية خطف واغتصاب على يد إبراهيم محمود الرفاعى، 34 سنة، عاطل، بقرية ديملاش التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، أثناء لهوها أمام منزلها يوم جمعة، وقد شاهدت الواقعة أحد جيران الطفلة، واستدعت والدتها، وأخبرتها بالواقعة، وبعد البحث عن الطفلة وجدتها فى منزل المتهم، وقد أصيبت بنزيف حاد تم نقلها على أثرها إلى المستشفى، وتم ضبط المتهم حال هروبه.