عاجل : رئيس الوزراء يبحث الموقف التنفيذى لمدينة زويل للعلوم بأكتوبر


 

 

كتب- كمال ريان/

بحث المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء في اجتماع اليوم الموقف التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بمدينة السادس من أكتوبر، ضمن مشروع مصر القومي للنهضة العلمية، وذلك بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، واللواء كامل الوزيري ـ رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة التي تشرف على التنفيذ، وممثلين عن مجلس إدارة المدينة.

وفي مستهل الإجتماع أكد رئيس مجلس الوزراء على ما يمثله هذا الصرح القومي من أهمية على المستوى الوطني، في ضوء ما سوف يحققه من احداث نقلة علمية وتكنولوجية في مصر خلال المستقبل القريب، وتوفير بيئة حاضنة للعلوم والعقول المفكرة القادرة على الإبداع والبحث العلمي، بما يساهم في خدمة أهداف الاقتصاد القومي ودفع التنمية العلمية والصناعية، من خلال اعلاء قيمة البحث العلمي، إلى جانب الربط بين البحث العلمي واحتياجات السوق، والمساهمة في ادخال صناعات في مجالات متقدمة.

وصرح السفير أشرف سلطان المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء بأنه قد تم خلال الإجتماع استعراض المكونات الخاصة بالمشروع، وما تحقق حتى الآن في إطار تنفيذه، وتمت الإشارة إلى أنه يجري حالياً العمل على تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية بشكل متواز، على مساحة تبلغ نحو200 فدان، وتصل التكلفة الإجمالية للمشروع لـ 4.2 مليارات جنيه.

ويتضمن مشروع مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا عدداً من المعاهد العلمية ومراكز الأبحاث في العديد من المجالات الحيوية التي تهم المجتمع المصري في مقدمتها : علاج الأوبئة، والطاقة الجديدة والمتجددة، وتحلية المياه، حيث يجري العمل على تجهيز تلك المراكز والمعاهد وفق مستوى علمي راق كما تضم نخبة منتقاة من العلماء والباحثين المصريين عاد معظمهم من كبريات الجامعات العالمية.

كما يتضمن المشروع مركزاً لأبحاث الخلايا الجذعية، وآخر للنانو تكنولوجي والذي يستخدم في العديد من التطبيقات منها: الصحة، والأجهزة الطبية الحديثة، والطاقة، والإتصالات، وغيرها من صناعات العصر.

 

error: الموقع محمي