“تعظيم سلام وزير الداخلية”.. عاهرات الفن سقطا في فخ العدالة ومخرج الإباحية يفر هاربا



بقلم: بدر عياد

“تعظيم سلام وزير الداخلية”..  بعد القبض علي عاهرات الفن نرفع القبعة تحية وإجلالا لهذا الراجل الذي لم يفرق بين مواطن وآخر فالجميع سواء ولا فرق بين غفير ووزير أمام القانون”.، أنه اللواء محمود توفيق، فارس تحليل المعلومات، والجنرال الأخطر مرعب الجماعات الإرهابية، فهو الأول في فك شفرات القضايا الإرهابية.

يتسم الجنرال الأول في الداخلية بالهدوء والتعقل ولديه خبرة متراكمة فى المجال الأمنى، حسبما أكد مصادر مطلعة، حيث تخرج من أكاديمية الشرطة عام 1982وعمل بجهاز أمن الدولة منذ أن كان ملازم أول.

اللواء محمد توفيق له باع طويل داخل أمن الدولة حيث عمل بكافة الإدارات منها إدارة التطرف، وإدارة النشاط الخارجى، ووقع الاختيار عليه لتمثيل مصر فى العديد من المحافل الدولية وفرق مكافحة الإرهاب بالخارج، ومثل مصر لعدة سنوات بدولة عربية، وحصل على دورات عديدة فى تحليل المعلومات ومكافحة الإرهاب.

وكانت الأجهزة الأمنية،  قد ألقت القبض على الممثلة منى فاروق وشيما الحاج بطلة فيلم، بتهمة ارتكاب فعل فاضح بعد تداول فيديو جنسي لهما، وذلك بعدما رصدت مقاطع فيديو جنسية للمتهمين، والتى انتشرت بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى، وبالتحرى تم التوصل أن الفتاتين ظهرتا في المقاطع.

وتجدر الإشارة إلي أن خالد يوسف قد غادر القاهرة متجها إلي العاصمة الفرنسية باريس، وذلك في أعقاب القبض علي مني فاروق وشيما الحاج واعترافهم بصحة الفيديو وتصويرها من قبل خالد يوسف للتغرير بهم وابتزازهم.