في بولاق الدكرور.. القمامة «على عينك يا تاجر» والأهالي: «بنموت من الأمراض» (صور)


تقرير: محمد جودة

 

في الوقت الذي يشدد فيه اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، على أهمية القضاء على كافة الإشغالات التى تعيق حركة الطرق، والتخلص من الإهمال الذى يؤثر على المظهر الجمالى، تملأ القمامة عدد كبير من شوارع المحافظة بسبب تقصير بعض المسؤولين.

 

 

تحول شارع ترعة زنين الواقع بميدان الاتحاد، إلى مظهر غير حضاري بالمرة، حيث احتلته القمامة فاتخذه “رعاة الغنم ونباشو الزبالة” وكرًا لهم، دون تحرك جاد من قبل المسؤولين، سواء الهيئة أو رئيس الحي أسامة السقعان.

 

قال أحمد عباس – أحد أهالي المنطقة، إنَّهم يواجهون معاناة شديدة من انتشار القمامة منذ فترة طويلة، محمِّلًا رئاسة الحي المسؤولية، لافتًا إلى أنَّهم حوَّلوا الشارع الرئيسي إلى مقلب عمومي لرفع أتلال القمامة منه، مشيرًا إلى أنّ هذا الأمر يتسبب في إغلاق الشارع بشكل مستمر.

 

وتابع خلال حديثه لـ”المسار”، “ذهبنا كثيرًا إلى رئيس الحي وأبلغناه وكذلك التقينا مسؤولي المتابعة الميدانية بالحي ولكن ودن من طين والتانية من عجين”.

 

وذكرت الحاجة أم محمد، من أهالي المنطقة، أنَّ السكان المجاورين لهذا المكان يستيقظون يوميًّا على روائح كريهة، مؤكِّدة أنَّ “الغنامين والنباشين” اتخذوا هذا المكان وكرًا لهم، لافتة إلى أنَّ من يفكر أن يتكلم معهم يعتدوا عليه بألفاظ نابية وأحيانًا تصل إلى الاعتداء بالأيدي، حسب قولها.

 

وناشدت أم محمد، رئيس الحي وكافة المسؤولين بالمحافظة، سرعة التدخُّل لحل هذه الأزمة التي سبَّبت لهم أمراضًا عديدة فضلاً عن تضرُّر أطفالهم من وجود هذا المقلب بمحيط سكنهم.

ونفذت محافظة الجيزة، حملات مكبرة لرفع كافة الإشغالات والتعديات علي نهر الطرق، ورفع بعض أعمدة الإنارة، وآرصفة، وبلدورات تعيق حركة المرور، ورفع كافة المخلفات والسيارات المتهالكة.

 

بدوره، أكد اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، أن المحافظة نوعت في اسلوب تنفيدها للحملات، فيما يتم تنفيذ حملات متكامله من نظافة واشغالات، وأنارة علي الشوارع لتظهر بصورة يلمسها المواطنين.

error: الموقع محمي