رئيس الحكومة يلوح بخفض العاملين بالوزارات والمصالح قبل نقلها إلى العاصمة الإدارية

مصطفى مدبولي-رئيس الوزراء

كتب: إسلام حربي 

قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بعقد اجتماع مع مسئولي شركة ماكينزي، التي تقدم الاستشارة للحكومة المصرية حول إعادة هيكلة الوزارات والمصالح الحكومية، وآليات أداء المهام والوظائف بطريقة أكثر كفاءة وفاعلية.

وحضرت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والإصلاح الإداري، الاجتماع مع رئيس الوزراء.

وأكد مدبولي اهتمامٍ الحكومة بملف الإصلاح الإداري، وما يتفرع عنه من موضوعات تتعلق بهيكلة المؤسسات والجهات الحكومية من أجل تمكينها من أداء مهامها بكفاءة. وفي نفس السياق قال رئيس الوزراء: أن مصر نجحت على مدار السنوات الماضية في تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي ونقدي بنجاح لافت، أصبح محل إشادة من المؤسسات الاقتصادية الدولية، ومن ثَمَّ تسعى الحكومة إلى البناء على ما تحقق من خلال تنفيذ حركة إصلاح هيكلي شامل للجهاز الإداري للدولة، بما يتواكب مع قرب الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وبحيث لا يقتصر النقل على الانتقال المكاني فقط، وإنما يتضمن نقلة نوعية في آليات العمل.

واستمع الدكتور مصطفى مدبولي إلى الشرح المقدم من وزيرة التخطيط ومسئولي شركة ماكينزي حول نتائج الاجتماعات التي عقدها ممثلو الشركة على مدار الفترة الماضية مع الجهات والوزارات المختلفة، وذلك من أجل الوقوف على طبيعة المهام التي تؤديها كل وزارة، والهيئات التابعة لها، والوظائف المشتركة بين عدة وزارات، وذلك تمهيدًا لبدء العمل على صياغة خطة متكاملة حول إعادة الهيكلة.

وكلف رئيس الوزراء بسرعة قيام الشركة بإعداد التصور المقترح؛ حتى يتسنى البدء في تنفيذه في أقرب وقت ممكن.