تفاصيل حرق الجن للمنازل بقنا.. تعرف عليها


كتب عماد جبر

يعانى أهالى قرية نجع الشوينة في جبلاو بمحافظة قنا، من حرق عدد من منازلهم الفترة الماضية دون سبب معروف أو الأسباب المؤدية إلى ذلك، إلا أن هناك تكهنات لديها بأن الجن من يقف وراء هذه الحرائق، ما استدعى الدفاع المدني أن يترك مقر فرقته ويرابط بالقرية ليباشر هذه الحوادث الغريبة، والتي لم يعثر حتى اللحظة على سبب واحد له.
وأكدت مصادر أن هنالك عددًا من المشعوذين ورجال الدجل والنصب، أوهموا الأهالي في القرية بأن الجن والعفاريت هم من يقومون بحرق منازلهم وإشعال النيران فيها ليلًا ونهارًا، لافتًا إلى أنه اشتعلت بالفعل النيران في 4 منازل فقط بالقرية، ولكن أصحاب الشعوذة قاموا بإيهام الأهالي أن الجن هو السبب.
وكشفت مصادر أمنية بمديرية أمن قنا، اليوم الأربعاء، عن أن هنالك العديد من أعمال النصب والدجل والشعوذة، استغلها البعض في قرية نجع الشوينة في جبلاو قنا، والتي أحرقت عدد من منازلهم الفترة الماضية.
وأضافت المصادر أن امتداد النيران التي اشتعلت في المنزل لمنازل مجاورة هو أمر طبيعي، منوهًا إلى أن اتهامات الجن والعفاريت بحرق المنازل تكررت في عدة قرى ونجوع في مدن ومراكز المحافظة المختلفة خلال الشهور الماضية.
وكان اللواء مجدي القاضي، مساعد وزير الداخلية لأمن قنا، تلقى إخطارًا من اللواء محمد ضبش، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن قنا، مفاده اشتعال نيران في 4 منازل بقرية الشوينة بالجبلاو في مركز قنا.
error: الموقع محمي