القضاء يلزم حكومة كندا بدفغ 1500 دولار لموطن شرب من مياه نافورة


ذكر موقع واترلو تايمز الكندي إنه يتعين على الحكومة الكندية تسديد مبلغ 1500 دولار لأحد الأشخاص من مونتريال بسبب نافورة ماء شرب منها.

وقال الموقع أن أحد الرجال المنتمين الى منطقة مونتريال كان قد قام أثناء عمله في أوتاوا استخدم مياه احدى النافورات بغرض الشرب وهو ما أثار غضبه وقدم شكوى إلى المحكمة الفدرالية الكندية ادعى فيها انتهاك حقوقه اللغوية.

أوضح المواطن الكندي للقضاء أنه قام باستخدام نافورة مياه للشرب إلا ان هذه النافورة يوجد عليها كتابة باللغة الانجليزية ولا يوجد أي شيء باللغة الفرنسية مما أثار غضب الرجل فقام بتقديم \شكوى إلى المحكمة الفدرالية الكندية يتهم فيها الحكومة بانتهاك حقوقه، بأنها كان عليها أن تكتب على النافورة باللغتين الإنجليزية والفرنسية باعتبارهما لغتان رسميتان للبلاد وليس الإنجليزية وحدها .

و اصدرت المحكمة قراراً لصالح “ميشيل ثيبودو” ضد مجلس الشيوخ الذي فشل بالوفاء بالتزاماته بخصوص ثنائية اللغة حيث أنه بموجب قانون اللغات الرسمية في كندا يجب ضمان احترام اللغتين الإنجليزية والفرنسية كلغتين رسميتين لكندا وضمان المساواة في المركز والحقوق والامتيازات المتساوية لجميع المؤسسات الفدرالية.

وأوضحت المحكمة أن المواطن شعر بأنه من الدرجة الثانية،، مقارنة بالناطقين باللغة الانجليزية مما دفعه لتقديم شكوى والحصول على تعويض قدره 1500 دولار .

جدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتقدم فيها نفس المواطن بشكوى حيث حصل على تعويض قدره 21000 دولار بسبب انتهاك حقوق اللغة الفرنسية على متن طائرة الخطوط الكندية Air Canada حيث كُتب على “مخرج الطوارئ” فقط باللغة الانجليزية ما دفعه إلى تقديم شكوى والحصول على تعويض بحكم القضاء.