الأمل فى الأوكازيون .. اصحاب محلات الملابس يصرخون


كتب عماد جبر

قال يحيى زنانيري رئيس جمعية منتجي الملابس الجاهزة أن الركود يسيطر حالياً على الأسواق خاصة في قطاع الملابس، فالموسم الشتوي جاء مخيباً لآمال التجار، فكافة المحال لم تستطع تصريف بضائعهم خلال الفترة الراهنة.

وأكد زنانيري، حالة الركود الموجودة في السوق المحلي لارتفاع أسعار الملابس بنسبة 15% خلال الموسم الحالي، إضافة لارتفاع التكلفة التشغيلية للمصانع والنقل والمواصلات .

وأضاف زنانيري أن الجمعية طالبت وزارة التموين بتسريع الإعلان عن الأوكازيون إلا أنها رفضت وتمسكت برأيها في إقامته نهاية يناير الجاري، مشيراً إلى أن الأوكازيون الشتوي سيكون بمثابة قبلة حياة للتجار والمصنعين في مصر.

وقررت وزارة التموين، بدء فترة الأوكازيون الشتوي لعام 2020 اعتباراً من 27 يناير الجاري، ولمدة شهر.

وأشار زنانيري، إلى أن حجم البضائع المعروضة في موسم الشتاء تتراوح بين 10 إلى 12 مليار جنيه.

يذكر أنه ووفقاً لتقديرات الغرف التجارية، فإن حجم الملابس الجاهزة المعروض في مصر تصل قيمتها إلى 20 مليار جنيه، منها 50 بالمائة محلية الصنع وباقي النسبة يتم استيرادها من الخارج.