وزير التعليم العالي يعلن تطورات خطة الوقاية من كورونا

وزير التعليم العالي

كتب: حازم السمري

عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اجتماعًا مساء اليوم الثلاثاء بمقر الوزارة مع رؤساء الجامعات الحكومية، بحضور الدكتور محمد لطيف أمين المجلس الأعلى للجامعات؛ لمتابعة تنفيذ خطة الوقاية من فيروس كورونا بالجامعات والمعاهد.

وأكد الدكتور خالد عبدالغفار – خلال الاجتماع – أنه قدم تقريرًا للسيد رئيس الجمهورية حول خطة الوقاية من فيروس كورونا على مستوى الجامعات والمعاهد، وشمل التقرير كافة عناصر خطة التعامل من خلال إدارة شاملة للأزمة، وأوجه التعاون مع الجهات المعنية في الدولة، وآليات تنفيذ هذه الخطة، والتقارير اليومية التي ترفع من الجامعات، وفرق العمل بالمستشفيات الجامعية المحددة للمشاركة في إدارة الأزمة، وتدريب فرق العمل،

وجهود التوعية بالجامعات، والمخزون الاستراتيجي للمستلزمات الطبية المطلوبة.

ووجه الوزير خلال الاجتماع بالاستمرار في تقديم تقارير يومية من السادة رؤساء الجامعات بما يتم يوميًّا من جهود الوقاية من فيروس كورونا داخل الجامعات.

كما وجه عبدالغفار بأهمية المرور اليومي للقيادات الجامعية على الكليات والمدن الجامعية للتأكد من جهود وأنشطة التوعية، وإجراءات النظافة والتهوية، إضافة إلى المرور الدوري على المستشفيات الجامعية للتأكد من جاهزيتها، واستعداد كافة الأطقم الطبية بها، وتوافر المستلزمات الطبية.

وأشار عبدالغفار إلى ضرورة التعامل مع كافة المشتبه بهم بجدية كاملة وفق البروتوكول المحدد من قبل منظمة الصحة العالمية، فضلا عن تفعيل دور المستشفيات الجامعية في مساعدة الكليات بكافة الجامعات،واستمرار جهود التوعية من خلال المطبوعات استخدام وسائل الاتصال الإلكترونية.

وشهد الاجتماع تقديم عرض تفصيلي من إحدى الشركات المتخصصة في تكنولوجيا خدمات التعليم عن بعد؛ لدراسة سبل استفادة الجامعات من التكنولوجيا المتطورة في تقديم الخدمات التعليمية إلكترونيًا ، خاصة في وقت الأزمات.

وأعرب رؤساء الجامعات عن حرص الجامعات على تحقيق أكبر استفادة ممكنة للطلاب بالفصل الدراسي الثاني، مع مراعاة كافة أبعاد الأمان الصحي للأساتذة والعاملين والطلاب، كما أكدوا على بدء الجامعات في استخدام تكنولوجيا التعليم الحديثة في تقديم بعض المقررات الدراسية للطلاب.

كما وجه وزير التعليم العالي خلال الاجتماع بضرورة التفاعل السريع من جانب المكاتب الإعلامية للجامعات مع الشائعات والأخبار الكاذبة، التي تنتشر سريعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك للنفي الفوري لهذه الشائعات، وتقديم الحقائق والمعلومات الصحيحة بكل شفافية للرأي العام.

وأهاب وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورؤساء الجامعات بكافة منتسبي المجتمع الأكاديمي أساتذة وطلابًا وعاملين تفعيل دورهم في مواجهة الشائعات والأخبار الكاذبة، كما طالبوا أولياء الأمور عدم الانسياق وراء الشائعات والأخبار المغلوطة، التي تستهدف إحداث البلبلة وإثارة الرأي العام.

error: الموقع محمي