اتهام الإدارة الصحية بالبدرشين ومستشفى حميات إمبابة بالمسئولية عن تفشي الوباء.. والأهالي يطالبون المحافظ بالتحرك قبل خراب مالطا

اللواء: أحمد راشد محافظ الجيزة

كتب ـ علاء عزت

اعترفت مصادر مسئولة بمحافظة الجيزة، بالإهمال في التعامل مع الحالة التي تم توفيت أمس إثر أصابته بالكورونا منذ فترة.

وقال المصادر أن كل من مستشفى الحميات بإمبابة، والإدارة الصحية بالبدرشين، وطبيب أخر مالك لعيادة خاصة، بالبدرشين بالمسئولية الكاملة عن احتمالية انتشار الوباء بالمدينة.

واضافت المصادر، هؤلاء جميعا لم يقوموا بالكشف الطبي كما يجب تجاه المريض، مما جعلهم يشخصون الحالة بالخطأ.

وقالت المصادر، أن هناك الطبيب صاحب العيادة الخاصة، كان المريض قد توجه إليه قبل توجهه لمستشفى الحميات، حيث أكد كل منهما أنها نزلة رئوية عادية، فيما أكدت التحاليل في اليوم الثاني إيجابية الحالة وإصابتها بالوباء.

كما حملت المصادر كارثة انتشار الوباء مسئول الصحة الذي أصدر تصريح الدفن، دون توقيع الكشف الطبي السليم عليه، وبالتالي جعل المئات من الناس يذهبون للصلاة عليه والمخالطة بينهم.

كما طالبت المصادر، كل من شارك في غسله، بوضع نفسه في عزل تام، عن أولاده وأهل بيته تماما، لحين إجراء التحليل له، أو حتى انقضاء مدة الـ  14 يوما لحين تأكده من عدم إصابته بالوباء.

في ذات الوقت يحاول العديد من شباب البدرشين، ممن يتطوعون لخدمة بلدهم، بالقيام بأعمال التطهير والتعقيم بالكلور، للحد من انتشار الطاعون، من خلال تقديم النصح والإرشاد كل في منطقته، مع تشغيل مكبرات الصوت لإرشاد المواطنين وتحذيرهم من المخالطة.

كما ناشد عدد من الأهالي تدخل المحافظ، قبل خراب مالطا وذلك بإجراء عمليات تعقيم وتطهير على نطاق واسع بالبدرشين، أسوة بأبوالنمرس وكرداسة وأطفيح.

error: الموقع محمي