غلق حساب الرئيس الأمريكي على تويتر وفيس بوك


أغلق موقع تويتر يوم الجمعة بشكل دائم حساب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب بعد يومين على أعمال الشغب التي قام بها عدد من أنصاره الذين اجتاحوا مبنى الكابيتول ساعات عدة.

جاء ذلك وفق بيان رسمي أصدره موقع تويتر.

وقد زاد قرار تويتر من عزلة ترامب بعد حظر حسابيه على موقعي فيس بوك وإنستاغرام إلى أجل غير مسمى.وبدأت دائرة الدعم حول ترامب تضيق تدريجيا عقب الأحداث التي شهدها مبنى الكابيتول الأربعاء، ما شجع الديمقراطيين في مجلس النواب إلى جانب بعض الجمهوريين إلى الدعوة لتنحيته قبل موعد تسليم السلطة للرئيس المنتخب جو بايدن، فيما استقال العديد من المسؤولين حوله، ما اضطر ترامب إلى نشر فيديو يستنكر فيه الأحداث في خطوة اعتبرت مفاجئة.

وتضمن بيان رسمي للموقع أنه “بعد المراجعة الدقيقة للتغريدات (المنشورة على الصفحة الرسمية لترامب) وللسياق الحالي (…) علقنا الحساب نهائيا بسبب خطر حدوث مزيد من التحريض على العنف” من جانب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته.

منع من التغريد على الحساب الرسمي المخصص لرئيس الولايات المتحدة

وبعد وقت قصير من تعليق الحساب الشخصي لترامب (@ريل دونالد ترامب)، منع موقع تويتر في وقت متأخر الجمعة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته من كتابة التغريدات عبر الحساب الرسمي المخصص لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية (@بوتوس).

وقام ترامب بعد إغلاق صفحته بنشر تغريدة مستخدما الحساب الرسمي لرئيس الولايات المتحدة @بوتوس (كلمة بوتوس تُشكل اختصارا لعبارة رئيس الولايات المتحدة بالإنكليزية). لكنه تم حذف التغريدات سريعا.

وقال موقع تويتر إن “استخدام حساب آخر في محاولة للالتفاف” على حسابٍ تم سابقا تعليقه هو أمر “مخالف لقواعدنا”.

وكان موقع التواصل الاجتماعي قد حذف تغريدات عدة للرئيس الجمهوري الذي واصل الطعن في صحة الانتخابات الرئاسية، وجمّد حسابه لمدة 12 ساعة قبل أن يُعيد تفعيله الخميس.

من جهته، أعلن مارك زاكربرغ أيضا، الرئيس التنفيذي لفيس بوك، الخميس أن حسابي ترامب على موقعي فيس بوك وإنستاغرام سيظلان محظورين إلى أجل غير مسمى ولمدة “أسبوعين على الأقل”، وذلك على خلفية اقتحام أنصار للرئيس المنتهية ولايته الكابيتول.

وقال زاكربرغ في منشور على حسابه في فيس بوك “نعتبر أن السماح للرئيس بمواصلة استخدام خدماتنا خلال هذه الفترة ينطوي على مخاطر كبيرة للغاية”.

جدير بالذكر أن تويتر حجب الأربعاء تغريدات لترامب وجمّد حسابه لمدة 12 ساعة وهدد بغلق هذا الحساب بصورة دائمة في حال استمر الرئيس المنتهية ولايته في انتهاك قواعد الاستخدام المتعلقة بالنزاهة المدنية، في إجراءات غير مسبوقة لجأ إليها موقع التواصل الاجتماعي بعد أعمال العنف التي شهدها الكابيتول.

و قالت منصة “سنابتشات” لتشارك الصور  إنها حظرت بدورها حساب ترامب بسبب المخاوف من خطابه التحريضي.

ولم تستفق الولايات المتحدة بعد من هول الأحداث التي وقعت الأربعاء داخل مبنى الكابيتول العريق في واشنطن، حين اقتحم حشد من المتظاهرين الذين كانوا يلوحون برايات بعضها كتب عليه “ترامب رئيسي”، الحواجز الأمنية أمام مقر الكونغرس وعاثوا في المبنى خرابا ودخلوا إلى قاعات والتقطوا صورا لهم فيها، مرددين ما يقوله ترامب من أن الانتخابات الرئاسية مزورة.

واضطر الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته الخميس، في خطوة مفاجئة في مقطع فيديو على تويتر إلى التملص من المسؤولية عن أحداث مبنى الكابيتول حيث قال إنه “ساخط إزاء أعمال العنف وانعدام القانون والفوضى” التي سببها أنصاره بعد اقتحامهم مبنى الكابيتول وتوعد المقتحمين بدفع الثمن. ودعا ترامب الأمة الأمريكية “للمصالحة وتضميد الجراح” في هذه اللحظات الحرجة من تاريخها متعهدا في الوقت نفسه بانتقال “سلس” للسلطة للرئيس المنتخب في 20 كانون الثاني/يناير دون أن يذكر اسم جو بايدن.

وقد تقدم  أحد عشر عضوا في إدارته استقالته خلال يومين إثر الأحداث من بينهم مساعد الأمن ووزيرة الثقافة ووزيرة النقل ومسؤولين آخرين.

وعلى خلفية الأحداث التي شهدها الكونغرس الأربعاء، استغل الديمقراطيون الفرصة للدعوة إلى تنحيته قبل موعد تسليم السلطة إلى الرئيس المنتخب يوم 20 يناير/ كانون الثاني.

وطالب الديمقراطيون، وعلى رأسهم رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي والبعض من الجمهوريين، إلى تفعيل الآليات الدستورية التي تتيح تنحية الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب من منصبه قبل أقل من أسبوعين من تاريخ تسليم السلطة. وصورت بيلوسي خطورة الوضع القائم بقولها إنه “من الممكن أن يتحول كل يوم” من الأيام المتبقية لترامب في السلطة “إلى فيلم رعب للولايات المتحدة الأمريكية”.

 

error: الموقع محمي