عاجل

رئيس الحي أمر الموظفين الثلاثة بخلع سور الحديد ونقله للمخازن.. فخلعوه وباعوه لحسابهم.. فأمره المحافظ بإبلاغ النيابة ليتم القبض عليهم داخل الوحدة المحلية

اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة.. صوته من رأسه ولا حسابات عنده

كتب ـ علاء عزت

ما يحدث في الجيزة، من معاقبة المقصرين والمخطئين في الحال، إنما يؤكد إصرار اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، على الضرب بأيدي من حديد على يد كل من تسول له نفسه الإفساد، أو الإضرار بالمال العام، أو الإخلال بالقانون والقواعد المنظمة للعمل، بمدن وأحياء المحافظة، وهو ما حدث في حي جنوب حينما، اكتشف تيسير عبد الفتاح، رئيس الحي، استيلاء سائقين ومشرف، على كمية من أطنان الحديد الخردة، المكونة لسور حديدي تم خلعه بشارع النيل، لاستبداله بأخر جديد، في ظل أعمال التطوير التي يشهدها الحي.

وقالت المصادر، أنه بدلا من قيام السائقين والمشرف، بتحميل الحديد إلى مخزن الحي، قاموا بالاستيلاء عليه لبيعه لصالحهم.

وأضافت المصادر، أن رئيس الحي، اكتشف الواقعة، حينما سأل عن الحديد القديم ولم يجده.

فقال له أحدهم: “أرسلناه للمخزن ولا ندري كيف اختفى من المخزن” .

وتابعت المصادر: ما كان من رئيس الحي، إلا أنه قام بإبلاغ اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، والذي أمره بإبلاغ قسم الشرطة والنيابة ضد الموظفين الثلاثة، للتحقيق معهم .

وأشارت المصادر إلى أن رئيس الحي، طلب السائقين والمشرف، بالتواجد في الحي، وظل يتحدث معهم حتى فاجأهم بالشرطة فتم القبض عليهم.

تم عرض الموظفين الثلاثة، على النيابة العامة، والتي أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق، تم تجديدها لمدة 15 يوم أخرى.

error: الموقع محمي