سيذكرها التاريخ باسم «أحمد راشد».. لأول مرة.. الجيزة يديرها أبنائها من المدنيين.. شباب عينهم المحافظ رؤساء للمدن والأحياء فأكدوا حسن اختياره

اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة.. صوته من رأسه ولا حسابات عنده

كتب ـ علاء عزت

في سابقة تعد هي الأولى من نوعها، التي تشهد فيها الجيزة على مدار تاريخها، تعيين مجموعة من الشباب المدنيين صغار السن في مناصب رؤساء للمدن والأحياء، وهي التجربة التي قادها محافظ الجيزة بنفسه، بعدما قرر الاستعانة ببعض الموظفين من مجالس المدن والأحياء وديوان المحافظة، في تعيينهم بمناصب رؤساء وحدات محلية، في إطار حرصه على ضخ دماء جديدة شابة للعمل بالأجهزة التنفيذية بنطاق المحافظة، لرفع كفاءة العمل وتقديم خدمات أفضل للمواطنين.

وقد ساعد ذلك في إنجاز العديد من المشروعات التي توقف تنفيذها فترة من الزمن، وكذلك حل العديد من المشكلات التي يعاني منها المواطنون، نظرا لقرب هؤلاء الشباب من الأهالي، وعلمهم بطبيعة كل حي أو مدينة يعملون به، إضافة إلى ما يمتلكونه من نشاط وحماس يدفعهم للعمل على مدار الساعة، وهو ما تشهده مدينة أوسيم حاليا، على يد فرج عبد العاطي، والذي كان تم تعيينه في بداية الأمر رئيسا لمدينة أبو النمرس ومنها إلى هيئة النظافة، ليتولى بعدها رئاسة مدينة أوسيم، وكان من بين النجاحات التي شهدتها أبو النمرس في عهده سور ترعة المريوطية، وهو ما تم إقامته مع حدود حي الطالبية شمالا وحتى حدود البدرشين جنوبا مما ساهم، في الحد من الحوادث وغرق السيارات، وكذلك رفع منظومة النظافة إلى 90% ومنع البناء على الأرض الزراعية.

أما أشرف تامر فقد اختاره المحافظ في بداية الأمر للقيام بأعمال رئيس مدينة الحوامدية، ومنها إلى الطالبية، بعدما حققه بالحوامدية.

واختار محافظ الجيزة مجدي محب وقد بدأ عمله بالبدرشين، حيث كان يتولى إدارة الإيرادات بمجلس المدينة، وتدرج في العمل المحلي حتى تم تم تعيينه نائبا لرئيس حي شمال ثم قائم بأعمال رئيس مدينة الحوامدية، ومن بين أهم أعماله في الحوامدية مواجهة 8 هبوطات أرضية عانت منها المدينة على مدار العشر سنوات الماضية، بينما لم يتم عالجها إلا في عهد محب، حيث تم بالفعل معالجة 5 منها بمسافة 220 متر بمنطقة عرب الساحة، بالإضافة إلى 25 متر أخرى بمنطقة المركز الطبي، مع إحلال وتجديد سور العبارة، بخلاف مشاركة المجتمع المدني في تركيب بلاط انترلوك وتطوير مزلقان منى الأمير.
وينضم لقافلة الشباب التي يقودها محافظ الجيزة، من أبناء المحليات، للعمل برئاسة المدن والأحياء، محمود فؤاد، والذي عمل بجهاز التفتيش والمتابعة بديوان محافظة الجيزة لفترة طويلة، ثم نائبا لرئيس حي الدقي ومنها إلى رئاسة مدينة أبو النمرس، حيث تمكن من تنفيذ محطات الصرف بمنيل شيحة وطموه وزاوية أبو مسلم ونزلة الأشطر، و البدء في تنفيذ مشروع الصرف الصحي المنوات ميت شماس وميت قادوس، مع القرب من الانتهاء من محطة مياه منيل شيحة وأبوالنمرس بنسبة تنفيذ 97% .

كما نجح فؤاد في الانتهاء من استلام مبنى ديوان عام مدينة أبو النمرس والنقل فيه، والذي تم هدمه منذ سنوات طويلة، بعد تخريبه في ثورة يناير 2011، فتم بناؤه واستلامه في عهد فؤاد الشهر الماضي، وكذلك تطوير المركز التكونولجي للمدينة بالإضافة إلى الإعداد لإنشاء مقابر ومدافن تستوعب المركز كله وتطوير نقطة شرطة منيل شيحة، والانتهاء من طلبات التصالح وتخصيص قطعتين أرض للمدارس إحداهما ثانوي بزاوية أبو مسلم شبرامنت وأخرى إعدادي بنزلة الأشطر، مع رفع كفاءة الطرق والنظافة .

المهندس طه عبد الصادق مساعد رئيس مدينة الجيزة وأول رئيس حي للطلبية، أنجز العديد من الأعمال أهمها إدارة حي وليد، يفتقد لكافة الإمكانات، ورغم هذا استطاع عبد الصادق إنجاز العديد من الأعمال، في مجال التجميل والنظافة، ورفع كفاءة محطة المناولة بالمريطوية بعدما كانت مهملة، وإنشاء نافورة بجوار المحطة وتجميلها، وتوسعة الطرق ورفع الاشغالات.
محمود زين شنب رئيس مدينة البدرشين، استطاع أن يوحد أهالي البدرشين على أنه رئيس المدينة الأفضل على مدار العشرين سنة الماضية، لتواجده في الشارع مع المواطنين على مدار الساعة، وهو ما لم تعهده البدرشين منذ اللواء سعد العجمي رئيس مدينة البدرشين الأسبق عام 2000 .

وقد استطاع محمود زين شنب أن ينقل البدرشين نقلة أخرى في مجال النظافة والإشغالات وتوسعة الشوارع وتحديدها لمنع أصحاب المحلات من تجاوز خطوط التنظيم.
هاني السيسي في الوراق تولى رئاسة الحي منذ عدة أيام، خلفا لأسامة السقعان رئيس حي الوراق السابق بعد بلوغه سن التقاعد.

عبد الله نور في بولاق تمكن من رفع منظومة النظافة والاشغالات، ومواجهة الأسواق العشوائية بجوار مترو الأنفاق في ناهيا .
صبري شاكر من أبناء الواحات نفذ طفرة كبيرة داخل الواحات وتمكن من تشغيل وحدات ومرافق هامة كانت معطلة على رأسها مركز الصحة، مع أعمال رصف طريق الأبراج بمدينة الباويطي بالواحات البحرية .

محمد عبد الراضي رئيس منشأة القناطر، تمكن من تحريك المشروعات اللي كان مؤجلة مثل محطات الصرف الصحي والكهرباء ورصف شوارع جديدة.

كما تم تسليم أرض محطة صرف الصحي وردان وأرض توسعة محطة أم دينار، وجاري تسليم أرض محطة صرف صحي المنصورية، رفع كفاءة النظافة والطرق والدهانات والإنارة.

يأتي ذلك إلى من تم تعيينهم من شباب آخرين كمساعدين ونواب وسكرتيري عموم بالمدن والأحياء، ومازالت مفاجأت المحافظ تتوالى.

وكثيرا ما يشدد محافظ الجيزة، اللواء أحمد راشد على أن أهم معايير تقييم أداء رؤساء االمدن والأحياء إزالة التعديات علي الأراضي الزراعية، وإنجاز ملف التصالح، في مخالفات البناء، وتقنين أراضى أملاك الدولة، والاستجابة لشكاوى المواطنين وحلها، ورفع كفاءة النظافة، والإنارة والرصف والطرق، بالشكل المرضي للمواطنين.

وأوضح أنه لن يتهاون في إنهاء تكليف أي مسئول بالمحافظة يثبت تقصيره في أداء عمله، مهما كانت درجته الوظيفية، بعيدا عن أية حسابات أخرى.

 

 

 

عبد الله نور.. بدأها موظف صغير.. ثم نائبا لرئيس مدينة أوسيم ومنها إلى رئاسة حي بولاق

 

طه عبد الصادق.. بدأها من القاع.. وهو أول رئيس لحي الطالبية وأعماله تتحدث عن نفسها

 

فرج عبد العاطي.. بدأها من القاع ثم مراقب بجهاز التفتيش والمتابعة وتدرج حتى وصل لأبوالنمرس ثم أوسيم

 

أشرف تامر.. بدأها من القاع بحي العمرانية ثم نائبا  حتى وصل رئيسا للحوامدية ومنها إلى الطالبية

محمود فؤاد..بدأ من جهاز تفتيش المتابعة وهو أصغر رئيس مدينة

 

محمود زين شنب.. بدأها من موظف بالعياط.. و توحدت كلمة أهالي البدرشين عليه بأنه الأفضل على مدار 20 سنة مضت

 

محمد عبد الراضي.. بدأها من القاع وتدرج حتى أصبح مسئولا بمكتب المحافظ ومنها إلى منشأة القناطر

 

مجدي محب.. بدأها من إدارة الإيرادات بالبدرشين

 

صبري شاكر رئيس مدينة الواحات البحرية

 

هاني السيسي بدأها من القاع حتى وصل إلى قائم بأعمال رئيس الحي

 

error: الموقع محمي