عاجل

لأول مرة في الجيزة.. رئيس حي يتصدى للبلطجية والمسجلين ويفرض سيطرته على هذا الموقف.. زيادة الكارتة من 5 ألاف جنيه إلى 900 ألف شهريا.. وتهديدات بالخطف لإثنين من المسئولين

أموال

كتب ـ علاء عزت

علمت “المسار” أن رئيسي حي الدقي وجهاز السرفيس، تلقيا تهديدات بالخطف من قبل عدد من البلطجية والمسجلين، بعد استيلاء حي الدقي على موقف كوبري الخشب، وإجبار سائقي الميكروباصات على الدخول بالموقف.

وقالت المصادر، أنه نتيجة لسيطرة الحي على الموقف، فقد زاد الإيراد من 5 ألاف جنيه إلى 900 ألف جنيه شهريا، ما يعني أن كل هذه الأموال، بدأت تدخل خزينة الدولة، بعدما كانت تذهب إلى جيوب عدد محدود من المسجلين والبلطجية.

كان اللواء أحمد عبد الفتاح رئيس حي الدقي، والمهندس محمود حسين رئيس جهاز السرفيس قد قادا حملة مكبرة، للسيطرة على موقف كوبري الخشب، وفرض السيطرة على السائقين، وإجبارهم على التواجد داخل الموقف، ودفع رسوم الكارتة بالإيصالات الرسمية، بعدما كان يتم دفعها بدون إيصالات لصالح البلطجية والمسجلين المستوليين على الموقف

وهو ما دفع بعض البلطجية إلى تهديد عبد الفتاح وحسين بالخطف، بزعم أنهما قد قطعا عيشهما.

وكشفت المصادر، أن بعض البلطجية، اقاموا عمارات وشاركوا على مشروعات كبيرة، من وراء تلك الأموال على مدار سنوات طويلة، لم يجرؤ مسئول بالجيزة التعرض لهم، إلى أن قرر رئيس حي الدقي التصدي لهم من خلال حملة مكبرة قادها بنفسه، شارك فيها السرفيس وشرطة المرافق.

وأكدت المصادر، أن ما يتم تنفيذه من حملات، يأتي في إطار توجيهات اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، بغرض استعادة حق الدولة، وتطبيق القانون على الجميع.

error: الموقع محمي