“الحقيني يا ماما”.. كانت اخر كلمات طفل المحلة.. اختطاف طفل أمام والدته في عز النهار


الواقعة يرويها أحمد البحيري، وهو والد الطفل زياد الذي تعرض للاختطاف من أمام أحد المحلات على طريق المحلة الدائري، تفاصيل الواقعة ، إذ أن “زياد” ووالدته خرجا من المنزل وتوجها إلى المحل الخاص بهم ، حيث كان “زياد” يقف إلى جوار والدته داخل المحل ، قبل أن يفاجئهما أحد الملثمين، يرتدي جلبابًا، جاذبًا الطفل “زياد” من يد أمه ، حاملاً إياه داخل السيارة التي فرت ، بينما سُحلت والدة “زياد” علي الارض أثناء محاولتها التشبث بزياد وتحريره من بين يديهم وهو يستنجد بها قائلا ” الحقيني ياماما ” ولكنها لم تستطع ملاحقة السياره ، وأكد والده انه لا توجد عداوة أو خلاف لهما مع أحد لكي ينتقم منه بخطف نجله، مؤكدًا أنه لا يعرف إلى الآن سبب خطف ابنه أو هوية الخاطفين.

وتبين ان والدة الطفل “زياد” في حالة انهيار تام منذ وقوع الحادث أمام عينيها وسحلها أثناء فرار سيارة خاطفي ابنها، خاصة وأن آخر ما سمعته جملة “الحقيني يا ماما” من ابنها قبل اختفائه من أمام ناظريها، وفق شهادة الأب.

تقدمت الأسرة ببلاغ للأجهزة الأمنية، التي كثفت جهودها لضبط مرتكبي الواقعة، التي انتشر مقطع فيديو لكاميرات مراقبة وثقتها.
وبالتحريات عثروا رجال المباحث الجنائية على السيارة المستخدمة فى ارتكاب الحادث متفحمة على طريق قرية سجين الكوم التابعة لمركز قطور.
وأوضحت المصادر، أن السيارة تحمل نفس مواصفات السيارة المستخدمة فى الحادث، وأن رجال المباحث يواصلون البحث عن الجناة وتكثيف التحريات للوصول للمتهمين وتحرير الطفل المختطف.

error: الموقع محمي