في محافظة الجيزة.. خناقة بلدي وألفاظ خادشة بين مدير اشغالات العمرانية وموظفة بحي الطالبية في الشارع بسبب 10 ألاف جنيه.. وشرطة المرافق تتوسط بين الطرفين

أموال ـ أرشيفية

كتب ـ علاء عزت

شهد حي الطالبية، أمس خناقة بلدي، مصحوبة بألفاظ خادشة للحياء، بين مدير اشغالات العمرانية، وموظفة بحي الطالبية، باعت له سيارة وبعد شهر اشتكى بأن السيارة لا تستحق ما دفعها فيها، فأبدت استعدادها لاستردادها ولكن بعد خصم 12 ألف جنيه من الثمن المدفوع، نظير استخدامه السيارة لمدة شهر، وبالفعل تم الاتفاق واستردت الموظفة السيارة وتم خصم المبلغ المتفق عليه، غير أنها لم ترد له ما قيمته 10 ألاف جنيه كدفعة أخيرة من باقي إجمالي المبلغ الذي كانت قد حصلت عليه نظير بيع السيارة في بداية الأمر، وهو ما دفع مدير اشغالات العمرانية إلى استخدام سيارة الحي والوقوف بها أمام حي الطالبية، وحاول ضرب الموظفة موجها لها ألفاظا خادشة للحياء، أمام المارة، وقد تدخلت شرطة المرافق لاحتواء الموقف، والتوسط بين الطرفين، وإلزام الموظفة برد العشرة ألاف الأخيرة طالما أنها قد استردت سيارتها وخصمت 12 الف نظير استخدامه السيارة لمدة شهر.

وعلمت “المسار” أن رئيس حي الطالبية قد أكد لمن حوله أنه لابد من نقل الموظفة بعيدا عن الحي قائلا: “هتمشي من الحي”.
وأكدت المصادر أن نفس الموظفة لها الكثير من المشاكل داخل حي الطالبية، وتقوم باستغلال وظيفتها في إنهاء مصالح المواطنين بمقابل مادي، وأن هناك الكثير من المشاكل التي تسببتها في داخل الحي، غير أن رئيس الحي بسبب مساندة مسئول بديوان المحافظة لها .

وأوضحت أن هذا المسئول تذهب إليه في كل مشكلة وتطلب مساندته لها وبالفعل يتم الوقوف بجوارها دون أن يتعرض لها أحد، وهو ما يجعلها تعربد داخل الحي دون أن يستطع رئيس الحي التصدي لها .
في ذات الوقت طالبت المصادر بمعاقبة الطرف الأخر، بسبب لجوئه لأعمال البلطجة في الشارع مما أساء إلى نفسه كموظف عام، بخلاف وابل السباب والشتائم الخادشة وسط المارة.

error: الموقع محمي