ردا على ما نشرته «المسار» الديزل : ما يثار ضدنا هو محاولة فاشلة من الشركات الأخرى للنيل من نجاحنا و كل أعمالنا تتم وفقا للقانون وجاهز للتحقيق بأي جهة رقابية


 

أكد ناصر الديزل أنه يمتك شركة مقاولات كبيرة تم تأسيسها وفقا للقانون، مشيرا إلى أن الشركة بدأت صغيرة ومع الكفاح والعمل والجهد المتواصل أصبحت من كبريات الشركات لها اسمها.

وقال الديزل في رده على ما نشرته “المسار” تحت عنوان «برافو محافظ الجيزة.. لأول مرة الإطاحة بعصابة الهرم وتفكيك أفرادها .. الكشف عن شقة للمقابلات والاتفاقات يديرها مسئولون بالحي بمساعدة «الديزل » أنه مستعد لأية مسألة قانونية بأية جهة رقابية، مؤكدا أنه لم يرتكب خطأً ولم يخالف القانون، قائلا: « جميع أعمالنا بحي الهرم وغيره بأي مكان على مستوى الجمهورية يتم وفقا لقواعد وقوانين البناء».

وأضاف أنه ليس له علاقة من قريب أو بعيد بمن تم استبعادهم من وظائفهم بحي الهرم، نافيا تماما أن تكون له أية صلة بموضوع نقلهم، وأنه لم يلتق بهم في شقة خارج الحي قائلا: « لأنه ليس هناك ما يدعو لذلك خاصة وأن كل أعمالي تتم وفقا للقانون».

وتابع الديزل: « أن سبب ما يثار حولنا حاليا هو نتيجة حقد أصحاب الشركات الأخرى بعدما ما حققنا في شركتنا» مؤكدا أن أية أعمال يقوم بها في مجال المقاولات تقل تكاليفها بنسبة 30 % عن نظيرتها بالشركات الأخرى».

error: الموقع محمي