عاجل

تصريح خطير من رئيس هيئة الطاقة الذرية المصري


قال الدكتور علي إسلام، رئيس هيئة الطاقة الذرية الأسبق، تعليقا على تلويح موسكو والاتحاد الأوروبي بتأهب حالة الردع النووية: « إن ذلك يعني أن كلًا من واشنطن وموسكو يملكان نحو 90% من الأسلحة النووية في العالم، بينما يمتلك بقية العالم نحو  10% .

وتابع إسلام في مداخلة هاتفية خلال برنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على قناة “ON” «أن العالم كله به 13 ألف رأس نووي منهم نحو 990 جاهز للاستخدام والعدد المتبقي سيجري تفكيكه» .

وإشار رئيس هيئة الطاقة الذرية الأسبق إلى أن القنابل التي استخدمت في هيروشيما ونجازاكي تعتبر صغيرة جدًا مقارنة بالمتوافر الآن .

وأوضح أن القنابل النووية تقابس بقوتها التدميرية مشيرا إلى أن الأسلحة النووية موزعة حاليًا بطرق نقل متعددة مثل الغواصات والطائرات، وغيرها

وأكد الدكتور علي إسلام أن هناك صواريخ أسرع من الصوت تنقل الأسلحة النووية، والتطور التكنولوجي أصبح مخيفًا موضحا أنه يوجد 15 محطة نووية في أوكرانيا لتوليد الكهرباء.

وأشار إلى ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أبدت اهتمامها بأهمية سلامة هذه المحطات .

وأكد على ضرورة  عدم انفصال الكهرباء عن محطات الطاقة النووية في الأراضي الاوكرانية حتى لاتحدث أزمات.

وقال : “استخدام النووي يؤثر بالضرر على العالم كله، والقوة الموجودة حاليًا تكفي لإبادة العالم، والأسلحة النووية وجدت لكي لا تُستخدم”.

 

error: الموقع محمي