لماذا يترك الناموس كل الغرفة و”يزن” حول أذنيك


من المعروف أن إناث البعوض وحدها تتغذى على دم الإنسان، ولكن عندما يتعلق الأمر بصوتها المزعج، فيمكن للذكور والإناث على حد سواء إصداره بإيقاع يطرد النوم من عينيك ويجعلك مستيقظًا طوال الليل.

لكن هذه الحشرات لا تفعل ذلك لمجرد إزعاجك، بل هناك أسباب علمية حول غناء البعوض حول أذنيك بحسب موقع “برايت سايت”.

البعوض يكون سريع الإنجذاب إلى شمع الأذن:

فطبقا للأبحاث، اتضح أن البعوض ينجذب إلى مناطق الجسم ذات الرائحة الكريهة، وعندما ننام، نغطي أجسادنا بالبطانية عادة ونترك وجوهنا مكشوفة، وتظل الأذن أكثر أعضاء الجسم إثارة لشهية إناث البعوض، وذلك لوجود شمع الأذن، وهذا قد يكون سبب رغبتها في التحليق نحوها.

– مصدر صوت البعوضة :

يصدر البعوض أصواته المزعجة من خلال الرفرفة السريعة لأجنحتها والتي يمكن أن تصل إلى 250 حركة في الثانية.

وقد تبين أيضاً أن البعوض يتواصل مع بعضهم البعض عن طريق إصدار أصوات خاصة، ويمكنه أيضاً تكوين “ثنائي للتزاوج والتناسل”.

لحراراة جسمك أيضاً جاذبية تجذب البعوض:

تسعى أنثى البعوض باستمرار في البحث عن دماء تمتصها لتتغذى وتضع المزيد من البيوض، وهكذا تنجذب نحو البشر بتأثير من العرق وحرارة الجسم، فثاني أكسيد الكربون الذي نصدره يجذب البعوض بالاقتراب من رؤوسنا عندما ننام، وهذا سبب آخر يجعلنا نسمع ذلك الطنين فوق آذاننا.

كيف يمكنك ضمان نوم هادئ بعيدا عن البعوض ؟

– عليك ارتداء ملابس فاتحة اللون قبل النوم، لأن البعوض ينجذب إلى الألوان الداكنة.

– لابد من أخذ حمام قبل النوم لتجنب العرق.

–  يجب تجنب تناول أي مشروبات قوية الرائحة.

– من الضروري النوم أسفل مروحة سريعة الحركة.

وضع نباتات مثل اللافندر وإكليل الجبل والنعناع البري في غرفتك.

تعمل هذه النباتات كطارد طبيعي للبعوض.

error: الموقع محمي