في الجيزة.. سناتر الكبار على راسها ريشة.. الدروس الخصوصية مستمرة والغلق للصغار فقط .. صفقة بين موظفي الحي وسنتر مشهور.. الحماية مقابل نسبة من المعلوم

اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة

كتب ـ علاء عزت

أكد عدد من أولياء الأمور استمرار عمل سناتر الدروس الخصوصية، في مص دماء المواطنين، بمدن وأحياء محافظة الجيزة.

وقال أولياء الأمور، أن هناك على سبيل المثال سنتر مشهور ومعروف للجميع  بحي الهرم، وأجهزة المحافظة، يتم إعطاء  الدروس فيه بعلمها، بشارع العريش واسمه بين الجناين .

وقالوا أن الحصة فيه تبدأ بـ 80 جنيه في 300 طالب وطالبة على أقل تقدير ليصل إجمالي ساعة الدرس حوالي 24 ألف جنيه .

وأضاف أولياء الأمور أنهم كانوا قد أرسلوا شكاوى للحي والإدارة التعليمية والأجهزة المختصة بالمحافظة غير أن أحدا لم يتحرك، ومازال السنتر يعمل بكامل طاقته مدار الساعة دون توقف يوم واحد.

وكشفت المصادر أن أجهزة  المحافظة لا تتعامل مع كافة السناتر بمكيال واحد حيث يتم بالفعل إغلاق بعضها بينما يترك سناتر أخرى تابعة لبعض الكبار.

وأرجعت المصادر أن بعض مسئولي حي الهرم يقتسمون دخل هذه السناتر مع أصحابها ليكون التغاضي عنها وعدم تحرير محاضر ضدها مقابل نسبة محددة من هذا الدخل .

وأكدت المصادر قيام بعض موظفي الحي، ممن يتولون حماية السنتر المشهور، بمرور شبه يومي لتحصيل المعلوم.

 

 

error: الموقع محمي