وزارة التموين تلجأ لاستخدام البطاطا في صناعة الخبز بسبب نقص الدقيق

رغيف العيش- ارشيفية

أكد عطية حماد، رئيس شعبة المخابز بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن أي إضافة تدخل على القمح في صناعة الخبز تكون صالحة للاستخدام الآدمي ليس بها أي مشكلة؛ وذلك تعليقًا على حقيقة إضافة البطاطا على الخبز مستقبلاً.

وقال، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» المذاع عبر قناة «صدى البلد»، أنه يؤيد إضافة البطاطا على القمح في إنتاج الخبز؛ من أجل توفير القمح نظرًا لأن موعد انتهاء الحرب الروسية الأوكرانية لا يعلمه أحد.

وأضاف أن هناك أبحاثًا تعد منذ سنوات سابقة على إضافة منتجات للقمح بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، مؤكدًا أنه يرحب بهذا المقترح للوقوف مع الدولة في ظل الظرف الراهن الذي يعيشه العالم حاليًا؛ مؤكدًا إضافة الذرة على القمح في صناعة الخبز، مضيفًا: «وطالما أن الإضافة مش هتضر بصحة الإنسان؛ وهتبقى إضافة قوية».

ولفت أن إضافة البطاطا على الخبز، ستكون مثل إضافة الذرة والمحسنات على رغيف الخبز حيث كانت تعطي طعم وشكل، مؤكدًا أن رغيف الخبز لن يتغير ولن يؤثر عليه هذا الأمر، مضيفًا: «هو الدولة هتحط حاجة فيها ضرر للمواطن؟».

وقال أن الدولة تُكلّف رغيف الخبز حوالي 80 قرشًا الذي يحصل عليه المواطن بـ 5 قروش؛ عقب الارتفاعات الرهيبة في الأسعار حول العالم، مستطردًا: «عدم صلح روسيا وأوكرانيا جاي على أكل الشعوب كلها، والدولة تتحمل 75 قرشًا في ثمن رغيف الخبز».

error: الموقع محمي