النيابة العامة تعلن انتهائها من معاينة حادث مصرع بطل الجمهورية في الكاراتيه


أعلنت اللجنة المشكلة من قبل النيابة العامة انتهائها من معاينة واقعة حادث الساحل الشمالي الذي أسفر عن مصرع الطالب فارس محمد عاشور بطل الجمهورية في لعبة الكاراتيه دهسًا تحت عجلات سيارة مسرعة في الساحل الشمالي وقت أن كان في المصيف مع مجموعة من أصدقائه.

وعاينت النيابة مكان الحادث ولاحظت آثار الدماء على الأرض وتبين أن الطالب كان يسير مترجلًا على جانب الطريق وقت أن اصطدمت به سيارة كان تسير بسرعة زائدة.

ووفقا للمصادر أن طالب الثانوية العامة توفي بعد دقائق قليلة من واقعة حادث الساحل الشمالي، وتمكنت أجهزة الأمن القبض على سائق السيارة المتسبب في الحادث، و التحفظ على السيارة.

تبين من الفحص الفني أنها بحالة جيدة وأن الفرامل تعمل بشكل جيد ولا توجد بها أي عيوب فنية ساهمت في الحادث ما يؤكد أن الحادث سببه السرعة الزائدة وعدم تركيز سائق السيارة في الرؤية الجيدة للطريق.

وكانت أ<هزة الأمن قد انتقلت إلى مكان واقعة حادث الساحل الشمالي بعد أن تلقت بلاغًا بدهس سيارة مسرعة لشاب كان يترجل على جانب الطريق.

وبسؤال أصدقاء طالب الثانوية العامة فارس محمد عارشور الحاصل على بطولة الجمهورية مرات متكررة في لعبة الكاراتيه، وأنهم كانوا في المصيف لقضاء الإجازة لحين ظهور نتيجة الثانوية العامة ليعود إلى مكان إقامتهم في محافظة الإسكندرية لاستكمال أوراق إلتحاقهم بالجامعات.

وتابع زملاء الطالب «فارس» الذي لقي مصرعه في واقعة حادث الساحل الشمالي أنهم أبلغوا أسرة الطالب بالحادث عقب وقوعه وأن الطالب كان يسير مع أحدهم على جانب الطريق والسيارة أتت بشكل مفاجئ ودهسته بينما نجا زميله من الموت .

كانت أجهزة الأمن قد تلقت بلاغًا بمصرع طالب تحت عجلات سيارة مسرعة في الساحل الشمالي وعرفت بين رواد منصات التواصل الاجتماعي لاحقًا بواقعة حادث الساحل الشمالي.

error: الموقع محمي