موظفو الخدمة الاجتماعية بالبدرشين يروون مأساتهم بسبب رئيس المدينة


مقر الخدمة الاجتماعية بالبدرشين 2 تصوير: محمد رضا

 

 

كتب ـ محمود النقيب

 

 

شكا عدد من الموظفين بمركز الخدمات الاجتماعية بالبدرشين، من سوء المعاملة التي وصفوها بأنها غير آدمية، نتيجة عدم اهتمام رئيس المدينة، بنظافة مقر عملهم، وانتشار القمامة حوله، إضافة إلى اتخاذ بوابة المقر محلا للباعة الجائلين، ممن يحتكون من وقت لأخر بالموظفين، وسط تجاهل تام من رئيس المدينة لمعاناتهم اليومية.

كما أبدى الموظفون استيائهم من تدني الأجور، واصفين إياها بأنها تكفي المواصلات بالكاد، حيث يبلغ راتب السكرتير التنفيذي 180 جنيها.

وأشاروا إلى أن العجيب في الأمر، أنه برغم ضعف الأجور، إلا أنهم يتعرضون بشكل دائم لتوقيع الجزاءات غير المبررة بالخصم من الأجر.

وأوضحوا أنه لسوء نظافة المقر وتجاهل رئيس مجلس المدينة لشكواهم، فقد اضطروا أكثر من مرة لإصلاح بعض الأشياء بالمقر، ليكون مناسبا للعمل به من الناحية الآدمية.

وشدد الموظفون على أن ضعف المرتبات، تمنعهم من شراء متطلباتهم اليومية، طالبين المسئولين بأن ينظروا إليهم بعين الرأفة والرحمة، لهم خاصة مع اشتعال الغلاء وارتفاع الأسعار.

error: الموقع محمي