وزير النقل: 73 إلف موظف عبء علي هيئة السكة الحديد


 

السكة الحديد

السكة الحديد

كتب/ صالح شلبى

 

قال هشام عرفات، وزير النقل، أن امتداد السكة الحديد في مصر 9 آلاف و600 كيلو، منهم 560 5 آلف سكك للتخزين وأحواش ، مؤكدًا أن هيئة السكة الحديد هيئة اقتصادية لكنها تقدم خدمة عامة للجمهور.

جاء ذلك في اجتماع لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة اللواء سعيد طعيمة، مؤكدا على أن مصروفات الهيئة  5.6 مليار جنية، مع إيراد 2.6مليار جنية، بوجود حوالى 73 ألف موظف منهم جزء كبير مش عايزينهم قائلا:” فى حاجة لـ15 % من العاملين بهيئة سكك حديد مصر فقط”.

وأكد وزير النقل على أننا نعانى من مشكلات متعلقة بالهيئة  خاصة بالقضبان، التى لم يتم تطويرها منذ عشرات السنوات، وأيضا العمل على تطوير الإشارات، مؤكدا على أن الهيئة  لديها مشكلة فى القضبان والإشارات ولدينا رؤية خلال الفترة المقبلة لتطويرهم، مؤكدا على أن الهيئة تعمل أيضا على زيادة الخدمات لرفع الأسعار القطارات قائلا:” نحاول تطور الخدمات لرفع الأسعار”.

ولفت وزير النقل إلى أن الاهتمام من قبل وزارة النقل ليس بتطوير المحطات بقدر الاهتمام  بالقضبان والإِشارات.

أكد الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، أن هيئة السكة الحديد اقتصادية إلا أن الإيرادات مقابل المصروفات تقضي علي مسمي انها هيئة اقتصادية، مشيرا إلي أن الإيرادات 2،6 مليار جنيه بينما المصروفات 7،6 مليار جنيه.

جاء ذلك خلال الاجتماع الطارئ للجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة اللواء سعيد طعيمة، لنظر طلب الحكومة زيادة سعر تذكرة مترو الأنفاق، عقب تصريحات وزير النقل بشأن خسارة الهيئة بشكل مستمر.

فيما رفض سعيد طعيمة، رئيس اللجنة أن يتم تحميل مسؤولية هذه الخسائر علي العمالة الزائدة،  مطالبا بتشكيل لجنة برلمانية لفحص عدد العمالة خصوصا بعد التعيينات الأخيرة.

فيما قال الوزير “العبد لله عند خطط للتطوير لسه هعرضها”، مشيرا إلي أن هناك 73 الف عامل في السكة الحديد أغلبهم بلا عمل.

وأكد أن هناك تضخم في عدد العمالة بالسكك الحديدية، مشيرا إلي أن الهيئة لا تحتاج غير ما يقرب من 20% فقط من العمالة الموجودة.

وأشار إلي أن الخدمة في القطارات لم تصل إلي الحد المرجو منه، مشيرا إلي أن هناك خطط للنهوض بالخدمات في هيئة السكك الحديد.

وأوضح أن مشكلات السكة الحديد تتمثل في الخطوط، فهناك حاجة لتعديل القضبان خاصة وأنه لم يتم تغييرها منذ 40 سنة، فضلا عن أن الأحمال تغيرت مما يستوجب تغييرها، مشيرا إلي أن التحدي الثاني يتمثل في تطوير الإشارات.

وأوضح أن الهيئة في حاجة إلي 3 مليار جنيه لتطوير خطوط السكة الحديد، علي إن يتم ذلك في 2020، مؤكدا أن تطوير المحطات ليست من أولوياته باستثناء تطويل الأرصفة.

واعترف الوزير إن  الخدمة فى القطارات المميزة سيئة ونسعى لتطويرها مؤكدا أن مشكلة السكة الحديد ليست فى المصروفات .

وأضاف إن المشكلة الحقيقية في الخطوط ذات نفسها لان هناك قضبان لم يتم تجديدها منذ ٤٠ عام، حيث لدينا أكثر من ألف كيلو نحتاج إلى تطويرهم .

وأكد  الوزارة اعتمدت ٣ مليارات جنيه لتنفيذ المشروعات في ٢٠٢٠ خطة  ٣مليار جنيه سيتم توجيه الجزء الأكبر منها لإصلاح القضبان والإشارات، مؤكدا إن تطوير المحطات ليست فى أولوية التطوير ولكن فى أولوياتنا تطويل الأرصفة وسنكور المحطات  الواقعة فى المناطق السياحية والمدن التي بها عمال.

وأضاف إن نقل البضائع تحسن بصورة كبيرة حيث بلغ ٤مليون طن بينما كان فى الماضي ١١ مليون طن، لاسيما أن المكسب الحقيقي للسكك الحديد في كل دول العالم يأتي من نقل البضائع وليس نقل الركاب حيث من المستهدف رفع نقل البضائع فى ٢٠٢٢ الى ٢٥ مليون طن مما يعظم موارد السكك الحديد، حيث يصل اجمالى الإيرادات حاليا من نقل البضائع الى ٤٥٠ مليون وسيتم مضاعفتها  ٦ مرات فى ٢٠٢٢.

error: الموقع محمي