إلغاء وضع حجر الأساس لمستشفى بنها الجامعي .. اعرف السبب

الدكتور السيد يوسف القاضي_ رئيس جامعة بنها

كتب/ طارق عزت

 

سادت حالة شديدة من الاستياء والغضب بين مواطنى محافظة القليوبية ومدينة بنها والطلاب والعاملين، عقب قرار إلغاء وضع حجر الأساس لمبنى مستشفى بنها الجامعى التخصصى، والذى كان مقررا وضعه صباح السبت ١٧ يونيو الجارى بحضور الدكتور السيد يوسف القاضي، رئيس جامعة بنها، وعددا من الوزراء وشيخ الازهر لإنشاء المستشفى بالتعاون مع القوات المسلحة، لخدمة أبناء الإقليم والمحافظات المجاورة .

وذلك عقب صدور تعليمات من المحافظة ومجلس مدينة بنها بوقف وضع حجر الأساس، بحجة أن الأرض ليست ملكا للجامعة.

وقال مصدر بالمستشفى، أن المبنى كان مخصصا لكلية الحقوق منذ عام ١٩٨١م وعقب نقل المبنى لمنطقة كفر سعد، أصبح المبنى تابعا للمستشفى الجامعى، وتم وضع إدارة المستشفى والمخازن وعددا من الإدارات به.

مضيفا أن مجلس الجامعة، أصدر قرارا بإنشاء مستشفي تخصصي على الارض المملوكة للجامعة بمدينة بنها وتبلغ مساحتها 8800 متر مربع .

معقبا أن يتكون وفقا للتصميمات من بدروم وطابق أرضى وخمسة طوابق متكررة بإجمالي مساحات 29960 مترا مربعا ويضم الطابق الأرضي أقسام “الطوارئ والأشعة والرنين المغناطيسي والعيادات الخارجية وإدارة المستشفى ومكاتب أعضاء هيئة التدريس”.

يضم الطابق الأول أقسام المعامل والحضانات والغسيل الكلوي والعيادات الخارجية وبنك الدم وتقع حجرات العمليات بالطابق الثاني والبالغ مساحته 4280 مترًا مربعًا، أما الطابق الثالث فيضم غرف العناية المركزة وقسم قسطرة القلب ومكاتب أعضاء هيئة التدريس، وتقع غرف إقامة المرضى فى الطابقين الرابع والخامس بالإضافة إلى قسم للعلاج الطبيعي.

مشيرا إلى أن المستشفى ستقدم خدمات مجانية للمواطنين البسطاء على مستوى.

وكان الدكتور السيد القاضى، قد أكد فى تصريحات سابقة أنه لم يعد مقبولا عدم وجود مستشفى على أعلى مستوى ومجهزة بأكثر الاجهزة والمعدات تقدما في العالم وقال ان المواطن المصرى من حقه الحصول على أكبر رعايه صحيه ممكنة، خاصه واننا نملك فى جامعه بنها اساتذة وأطباء مشهود لهم بالكفاءة والعلم وبعضهم يتمتعون بشهرة عالميه فى تخصصاتهم.

وانتقد مواطنو المحافظة قرار المحافظ ورئيس المدينة.

error: الموقع محمي