الداخلية تعلن التفاصيل الكاملة للقبض على امرأة حديدية جديدة.. اعرف التفاصيل

وزير الداخلية

كتب/ سمير دسوقي

 

تبلغ للإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من المواطنة”جيهان م.م” مقيمة بمحافظة القاهرة وعدد (39) آخرين بوقوعهم ضحايا لوقائع نصب وإحتيال من قبل إحدى السيدات تدعى”بدر “، والتى زعمت بأنها موظفة بأحد الجمعيات الخيرية بمنطقة المقطم وإستغلت طبيعة عملها فى إقناع المُبلغين بتقديم أوراقهم للعديد من الجمعيات الخيرية للحصول على قروض شخصية بأسمائهم من خلال منح القروض متناهية الصغر التى تقدمها تلك الجمعيات لمحدودى الدخل وقيامها بالإستيلاء على تلك القروض الممنوحة لهم.

المعلومات

من خلال جمع المعلومات وتكثيف التحريات توصلت إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير إلى أن وراء إرتكاب الواقعة المدعوة”بدر ب.م” سن 60، سمسارة، مقيمة بمحافظة القاهرة، سبق إتهامها فى 3 قضايا “تبديد ” ومحكوم عليها فى قضية “تبديد” بالحبس 3 سنوات، حيث إستغلت المذكورة ترددها على عددٍ من الجمعيات الخيرية بمنطقتى المقطم ومصر القديمة، وقامت بإقناع ضحاياها بمنطقة سكنها بأنها تعمل بتلك الجمعيات وأقنعتهم بتقديم أوراقهم للحصول على قروض شخصية لهم والتى تمنحها تلك الجمعيات لمحدودى الدخل وتمكنت من خلال ذلك من الحصول على توقيعاتهم على شيكات وإيصالات أمانة وصرف عدة قروض للضحية الواحدة مـن تلك الجمعيات مُستغلة عدم إجادتهم للقراءة والكتابة وذلك نظير مبالغ مالية تدفعها لهم تتراوح مابين 200 إلى 500 جنيـه ثم تقوم بالإستيلاء على قيمة القروض المنصرفة والتى تتراوح قيمة القرض الواحد منها ما بين ألفين إلى عشرة آلاف جنيه بإجمالى مبالغ حوالى ( 500 ) ألف جنية زاعمةً سدادها للأقساط الشهرية المستحقة عليهم عن تلك القروض “خلافاً للحقيقة” مما ألحقت بضحاياها أضرارا تتمثل فى إغراقهم بديون تلك القروض وصدور أحكام غيابية ضدهم.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمة المذكورة وبمواجهتها أقرت بنشاطها الإجرامى المشار إليه، تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق.

error: الموقع محمي