وزير الكهرباء يعلن الخطة القومية للنهوض بقطاع الطاقة الشمسية

الطاقة الشمسية- ارشيفية

كتب/علاء عزت

استقبل الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، الدكتورة أنهار حجازى، خبيرة في مجال الطاقة المتجددة وترشيد كفاءة الطاقة، حيث استعرض الخطة القومية للنهوض بقطاع الطاقة الشمسية ليكون عام 2020 هناك منظومة كاملة لإنتاج وتصدير معدات ونظم الطاقة الشمسية، وذلك فى إطار الاهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لدعم وتعزيز استخدام الطاقة المتجددة وخاصة الشمسية

وأشارت الدكتورة أنهار في العرض التقديمى إلى الإجراءات التى يجب اتخاذها لتطور مساهمة الطاقة الشمسية في خليط الطاقة وتزايد مشاركة المصادر المتجددة تدريجياً.

وأضافت أنه يجب الاهتمام بأنشطة البحث والتطوير بالإضافة إلى توعية المواطنين بالاستفادة من استخدام الطاقة الشمسية، مع ضرورة وضع الأطر التنظيمية المشجعة على التصنيع المحلى وفرص المنافسة في الأسواق الإقليمية المتاحة.

وأشارت إلى الجهود التى يجب بذلها لدمج التطبيقات الحرارية للنظم الشمسية في قطاعى البناء والصناعة والاهتمام بالمبادرات المحفزة لاستخدام النظم الشمسية الموزعة لإنتاج الكهرباء ونظم التسخين الشمسى للمياه، وتحقيق انتشارها وتوريد المعدات المكملة.

كما استعرضت عدد من المبادرات التى سوف تؤثر إيجابياً في القطاع الشمسى ومن بينها مبادرة شموس المعرفة، والتي يستفيد منها طلبة المدارس، ومبادرة شمس الصحة، وتتضمن تزويد المستشفيات بالنظم المزدوجة.

وتابعت، بالإضافة إلى مبادرة شبابنا شمس بلادنا وتتضمن تزويد مراكز الشباب والنوادى الرياضية بالألواح الشمسية لنشر استخدام الطاقة الشمسية، وأيضاً مبادرة طريقك مشمس وهى لإنارة الشوارع والإعلانات بالطاقة الشمسية.

وأشار الدكتور شاكر إلى الاهتمام الكبير الذى توليه جمهورية مصر العربية للتوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة وما تتبناه الحكومة المصرية من خطط ومبادرات لنشر استخدامها، مشيراً إلى خطة القطاع  التى تهدف إلى وصول نسبة الطاقات الجديدة والمتجددة إلى 20% من مزيج الطاقة في مصر حتى عام 2022 ونسبة 37% حتى عام 2035.

error: الموقع محمي