اقتصاد وبورصةسلايدرعاجل

لجنة تسيير أعمال إتحاد الغرف قدمت الشكر لـ” نورا على ” لمجهوداتها



وزارة السياحة

كتب/ سعيد جمال الدين

أكد أعضاء لجنة تسيير أعمال إتحاد الغرف السياحية على إستمرار العمل غلى الخطى الإصلاحية التى بدأتها الخبيرة السياحية ” نورا على ” التى إعتذرت عن إستكمال مهمتها فى رئاسة اللجنة لظروف خاص.

وقال أعضاء اللجنة الجديدة  برئاسة الخبير السياحى كريم محسن فى بيان صحفى إنهم  لن يتوانوا عن تنفيذ الخطة الموضوعة سلفا ، مؤكدين على استعدادهم للتعاون مع كافة الجهات المعنية بالمنظومة السياحية فى مصر حتى يحقق الاتحاد أهدافه المرجوة وعلى رأسها خدمة القطاع واستعادة مصر لنصيبها العادل من الحركة السياحية.

وأعربوا أعضاء اللجنة عن شكرهم وتقديرهم للمجهودات التى قامت بها ” نورا على ”  خلال فترة رئاستها للجنة الأعمال بالاتحاد.

يذكر أن يحيى راشد وزير السياحة قد قبل إعتذار ” نورا على ” عن إستكمال رئاستها للجنة ، وأصدر قراراً وزارياً حمل رقم 12 لسنة 2017 والذى تضمن  التشكيل الجديد للجنة تسيير اعمال الاتحاد المصرى للغرف السياحية ، ليكون برئاسة الخبير السياحى ” كريم محسن عثمان كامل ” وعضوية كل من  الدكتور مصطفى عبد العظيم محمد خليل نائب الرئيس وأمين الصندوق،  كامل كمال أبو الخير عضواً ، و كريم حمدى المنباوى عضواً ،  وجورج نادر الببلاوى عضواً بصفته رئيساً للجنة تسيير أعمال غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة ، و مجدى نجيب باشا بشاى عضواً بصفته رئيساً للجنة تسيير أعمال غرفة المنشآت الفندقية ، وعادل منير المصرى عضواً بصفته رئيساً للجنة تسيير أعمال غرفة المنشآت السياحية ، ومحمد حسين صالح  عضواً بصفته  رئيساً للجنة تسيير أعمال غرفة العاديات والسلع السياحية ،وزهير يحيى خير الدين عضواً بصفته رئيساً للجنة تسيير أعمال غرفة الغوص والأنشطة البحرية .

كما أصدر وزير السياحة  قراراً بمد عمل اللجان الخمسة الخاصة بالغرف السياحية لمدة 60 يوماً ( شهرين ) بينما تقرر مد عمل لجنة تسيير أعمال إتحاد الغرف السياحية إلى 90 يوماً ( ثلاثة شهور )

يذكر أن التشكيل الجديد تضمن إضافة كل من كريم المنباوى عضواً بالإتحاد ، وإختيار وزهير يحيى خير الدين لرئاسة لجنة تسيير أعمال غرفة الغوص والأنشطة البحرية بدلاً من ياسر الموافى الذى تقدم بإعتذار لوزير السياحة عن الإستمرار فى هذه المهمة لعدم تقديم الوزارة الدعم اللازم للغرفة.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى