طيران

ننشر أسباب إغلاق فندق “سفير دهب ريزورت”  بجنوب سيناء



كتب/ سعيد جمال الدين

قررت شركة مصر للفنادق  المالكة لفندق سفير دهب ريزورت بجنوب سيناء إغلاقه اعتبارا من 15 أكتوبر المقبل للإحلال والتجديد والتطوير ولمدة عام .

أعلن عمرو عطية، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر للفنادق- التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق، والمالكة للفندق، أن هذا القرار جاء لسوء حالة الفندق، والذي لم يتعرض للتطوير والتجديد  منذ فترة طويلة .

أضاف رئيس شركة مصر للفنادق أن مجلس إدارة الشركة وافق بالإجماع على قرار الإغلاق ، والذي تم الاتفاق عليه مع شركة سفير للإدارة الفندقية التى تدير الفندق منذ فترة وجيزة، على أن يتم وقف استقبال النزلاء اعتبارا من منتصف أكتوبر المقبل، للبدء فى أعمال التطوير وفقاً للبرنامج الزمنى المقدم من شركة المهندسون الاستشاريون العرب “محرم باخوم”، والذى تم إسناد تقديم الخدمات الاستشارية لتطوير فندق سفير دهب بقيمة 3.2 مليون جنيه.

أشار عطية، إلى أن إنه سيبدأ العمل فى أعمال التطوير الفعلية اعتبارا من أول ديسمبر 2017 ، موضحاً أن مجلس إدارة  شركة مصر للفنادق وافق على عملية تطوير أنظمة تكنولوجيا المعلومات في فندق دهب ريزورت بقيمة تبلغ 598 ألف جنيه.

وأن الشركة، وقعت 4 تعاقدات بشأن تطوير أنظمة تكنولوجيا المعلومات في فندق دهب، تعاقدان مع شركة ليدرز بقيمة 321 ألف جنيه، لتحديث شبكة المعلومات، وتطبيق نظام الحماية من الاختراق الخارجي.

كما تم التعاقد مع أنترأكت بقيمة 139 ألف جنيه، لتحديث نظم غرفة الحاسب الآلي المركزي، إضافة إلى التعاقد مع شركة نظم المكاتب المتكاملة ريكو بقيمة 138 ألف جنيه لشراء ماكينات تصوير.

أوضح رئيس  مجلس إدارة شركة مصر للفنادق، أنه قد تمت الموافقة على اتخاذ إجراءات الحصول على قرض من البنك الأهلي المصري بقيمة 100 مليون جنيه لتمويل تطوير فندق دهب ريزورت.

من جانبه، قال حسين شكرى سرحان، مدير عام فنادق سفير مصر، أن تكلفة تطوير الفندق ستصل إلى نحو 75 مليون جنيه، حيث سيتم تطوير كافة المناطق بالفندق من الساحات والمطاعم ، والكافتيريات والمناطق الترفيهية والألعاب ومناطق الخدمات، مع إعادة تأثيث الغرف والفرش، وإعادة تأهيل وتطوير حمامات السباحة لتكون على أحدث طراز عالمى، وكذلك كافة المعدات والمولدات الكهربائية والتكييفات وأنظمة المراقبة والأمن والدفاع المدنى  بما لا يخل بالمكون الأساسي للفندق والغرف به .

أضاف حسين شكرى سرحان، أن شركة  إدارة فنادق سفير، وهى إحدى شركات مشاريع الكويت القابضة، تسعى إلى كسب رضاء النزيل، وتعمل على توفير كل سبل الراحة خلال فترة إقامته، وأنه حينما تم توقيع عقد إدارة فندق سفير دهب ريزورت فى أواخر عام 2015، الذى يصل مدته 10 سنوات، مع الشركة المالكة للفندق “شركة مصر للفنادق” تم الاتفاق على إدارة الفندق لمدة عام كمرحلة تمهيدية على أن يتم إغلاق الفندق للتطوير لمدة عام، وأن تغيير سعر صرف الدولار كان وراء مضاعفة قيمة التطوير من 34 مليون جنيه إلى 75 مليون جنيه نتيجة للارتفاعات التى شهدتها الخامات والأجهزة والمعدات التى سيتم استخدامها والاستعانة بها فى أعمال التطوير الشاملة .

أشار سرحان، إلى أن إدارة شركة سفير لإدارة الفنادق ستقوم بإخطار 43 جهة حكومية بإغلاق الفندق لتطويره فى إطار مسئوليتها التى يلزمها القوانين منها وزارة السياحة، والمحليات، والضرائب العامة، والدفاع المدنى والصحة والبيئة وغيرها من الجهات الأخرى ذات الارتباط المشترك والرقابي على النشاط السياحي والفندقي.

يذكر أن فندق سفير دهب ريزورت تصل طاقته الإستعابية لنحو  150 غرفة وجناح  مقامة على النظام النوبى ويضم 6 مطاعم وكافيهات ونادى صحى وحمامين سباحة، وقاعات للإكفال ومركزين لتعليم الغوص، الأخر لتعليم ركوب الأمواج، ومن المنتظر إعادة افتتاحه بعد تطويره قبل نهاية عام 2018 .

 

 

Print Friendly, PDF & Email
زر الذهاب إلى الأعلى