وزيرة التضامن تشهد الاحتفال بإطلاق مبادرة إبهار مصر



 

 

والي: الاستثمار في التعليم يحقق العائد الأكبر للتنمية

 

كتب: سعيد جمال الدين

 

قالت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي إن الوزارة تدعم دائما وبشكل مستمر مؤسسات المجتمع المدني لتحقيق الأهداف المرجوة لرفعة وتقدم المجتمع، مضيفة أن التعليم هو أمل مصر لمستقبل أفضل وهو الذي يبني الإنسان والاستثمار فيه يحقق العائد الأكبر للتنمية.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقتها والي في احتفالية إطلاق مبادرة إبهار مصر التي نظمتها مؤسسة التعليم أولاً ومؤسسة كريدي أجريكول للتنمية تحت إشراف وزارة التضامن الاجتماعي.

وأعربت والي خلال كلمتها عن سعادتها بهذه المبادرة مؤكدة للطلاب الذين تم اختيارهم أن أمامهم تحديات كبيرة لتحقيق أحلامهم، كما وجهت الشكر للمؤسستين على هذه المبادرة وعلى الجهد الذي بذلوه في اختيار الأبناء وتدريبهم.

وأعربت والي عن استعداد الوزارة لتقديم المساعدة في الفترات القادمة في الوصول للموهوبين من خلال قاعدة البيانات التي تمكنهم من الوصول إلى أكبر عدد من الأسر.

وفي ختام الاحتفال شهدت الوزيرة توقيع بروتوكول تعاون بين مؤسسة التعليم اولاً وكريدي أجريكول للتعاون في برنامج رعاية الموهوبين المسمى “إبهار مصر” والذي يهدف إلى اكتشاف الموهوبين في مجالات العلوم والتكنولوچيا والفنون على مستوى مصر وتفعيل المنصة الإلكترونية لاكتشاف الموهوبين.

جدير بالذكر أن المبادرة تضم 25 طالباً وطالبة منهم 15 من المتفوقين في مجال العلوم والتكنولوجيا و4 في مجال الرسم و4 في مجال التمثيل و2 في مجال الموسيقى ويحصل الطلاب على تدريب على المهارات الخاصة بكل تخصص على يد نخبة من المتخصصين في مجالات العلوم والتكنولوچيا والفنون من أكاديميات ومؤسسات عالمية وفي ختام المنحة يتم تنظيم معرض علمي ومعرض فني لعرض إنتاج الأبناء وعمل مسرحي غنائي من أداء الطلاب.