عم «علي» ٤٠ عامًا في خدمة القطط بالشوارع (صور)



كتب: محمد جودة

في الوقت الذي يستعد فيه عدد كبير من المواطنين للذهاب إلى أعمالهم ومصالحهم، يستعد عم “علي” لتجهيز الطعام للقطط التي بلا مأوي في الشارع.

في أحد حواري السيدة زينب، يقف عم “علي” ٥٥ عامًا، في وسط شارع بركة الفيل بحي السيدة زينب لرعاية القطط وإطعامهم منذ فترة كبيرة.

بمجرد أن يأتي الرجل الخمسيني إلي المنطقة التي اعتاد الذهاب إليها، تهرول القطط بجواره وكأنه تنتظره وتعرفه بالشكل والرائحة، لتأكل من يديه الطعام الذي يحضره إليهم.

“بقالي أكتر من ٤٠ سنة علي الوضع ده، بصحي الصبح اشتري اللبن والجبن للقطط وألف في الشوارع ادور عليهم عشان أكلهم”.. بتلك العبارات بدأ، علي محمد – حديثه لـ”المسار”، مؤكدًا أنه يشعر بسعادة كبيرة وهو يفعل ذلك.

ويضيف قائلًا: “بعشق الاهتمام بالحيوانات والرفق بيها، لأنها مخلوقات الله في الأرض، ومن لا يرحم لا يُرحم، وزي ما إحنا بني ومستنين اللي يسأل علينا، دول كمان عاوزين اللي يسأل عليهم”.

ويختتم حديثه، قائلًا: “بتمني من الناس وكل شخص يخلي باله من أي حيوان ويكون رحيم بيه لأنهم روح من مخلوقات ربنا”.