الخشت: 35 مشروعًا ابتكاريًا لجامعة القاهرة فى معرض القاهرة الدولى السادس للابتكار 


كتب عماد جبر

شاركت جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، في النسخة السادسة لمعرض القاهرة الدولي للإبتكار، الذي تنظمه أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، خلال يومي 24 و 25 أكتوبر، ب 10 أجنحة لعرض المشروعات الإبتكارية للباحثين  والطلاب من كليات العلوم والهندسة والزراعة والصيدلة والليزر والنانوتكنولوجى والدراسات العليا للبحوث الاحصائية، والحاسبات والذكاء الاصطناعي، والدراسات الافريقية العليا.

وأكد الدكتور محمد عثمان الخشت، أن الجامعة حريصة على العمل الجاد في كافة المجالات لنقل الجامعة إلى العالمية، من خلال عدة محاور من بينها الفن الراقي الذي يرتقي بفكر وعقل ووجدان الطلاب، بجانب البحث العلمي واستثماره في التنمية الشاملة، والمشاركة في المشروعات القومية للدولة، مع العمل على التقدم في كافة التصنيفات الدولية.

وقال إنه في الوقت الذي تعمل فيه الجامعة في أكثر من جهة إلا أن منظومة الابتكار والبحث العلمي شغلت جزءا كبيرا من الاهتمام خلال العامين الماضيين، حيث انتجت الجامعة 35  مشروعا ابتكاريا وبراءة اختراع يمكن البدء في تطبيقهم على أرض الواقع، مضيفًا أن الجامعة بصدد إنشاء وحدة خاصة داخل الجامعة تكون حاضنة للابداع البشرى وتطبيق المشاريع العلمية على أرض الواقع.

وأوضح أن الأساتذة والطلاب المبتكرين نجحوا في انتاج مشروعات لتحويل المخلفات العضوية إلى أعلاف باستخدام التكنولوجيا الحيوية وتعظيم قدرة التربة الرملية للمياه باستخدام الطرق البيولوجية والتنبؤ بالمواعيد المثلى لزراعة المحاصيل الاستراتيجية فى ظل التغيرات المناخية وتحسين الفقد الكلى فى شبكات الرى، وإعادة تدوير لحم و قشور الاستاكوزا النيلي لانتاج منتجات دوائية وأعلاف وسماد عضوى، فضلا عن إنتاج سماد زراعي من مخلفات الجلود، وزراعة الشعير في أراضي عالية الملوحة، واستخلاص مكمل غذائي لمرضى الأورام، وابتكار آلة لحصاد النخيل.

كما ابتكر الأساتذة والطلاب مشروعات في صناعة السيارات الصديقة للبيئة والتى تستخدم الطاقة الكهربائية بديلا للوقود، وفي مجال الطيران انتاج الطائرة بدون طيار، وفى مجال الأغذية انتاج حلويات صحية للاطفال من مواد طبيعية وانتاج أنواع من المكرونة خالية من الجلوتين، واستحداث نظام تجفيف شمسى مبتكر باستخدام ألواح الطاقة الشمسية وأيضًا استحداث الذكاء الاصطناعى فى تحسين ادارة مشروعات البرمجيات واستحداث نظام تكنولوجى للكشف عن الاخبار الزائفة عبر شبكات التواصل الاجتماعى بالإضافة إلى التدوين الموسيقى للمكفوفين، واستخدامات الليزر فى علاج الأمراض الجلدية و انتاج فوط صحية من ألياف شجر الموز، وتحضير اسمنتات الجيوبوليمر الصديقة للبيئة، وتحضير أدوية لعلاج الملاريا، وفى مجال الكهرباء استخدام موجات البحر في توليد الطاقة الكهربائية بأقل تكلفة مما سيكون له الأثر على كل المحافظات والقرى السياحية في استخدام مياه البحر كمصدر للطاقة الكهربية.

وأكد الدكتور الخشت أن الجامعة تعمل على ربط المشروعات الابتكارية بالتنمية المستدامة والواقع، وتعزز الفكر الابتكاري للشباب وتعظم مشاركتهم في المعارض والمسابقات المحلية والدولية، كما تعظم حوافز الابتكار.

وأشار الدكتور محمد الخشت إلى أن الجامعة تقوم بتنفيذ عدة مشروعات بحثية مع الجهات الدولية حيث تنفذ 12 مشروعًا مع الاتحاد الأوروبي، فضلا عن 18 مشروعا مع صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية، و8 مشروعات مع أكاديمية البحث العلمي.

error: الموقع محمي