تحذيرات عاجلة من كتم العطس.. لن تصدق ماذا يحدث لك

صوره ارشيفيه

نجد أحيانا البعض يكتم العطس، خاصة في الأماكن العامة منعا للإحراج ، دون الانتباه إلى خطورة ذلك على الصحة العامة والمشاكل الصحية الناجمة عن هذا التصرف.

نبه أخصائيو الأذن والأنف والحنجرة في مستشفى جامعة ليستر في بريطانيا، علي خطورة كتم العطس حيث يؤدى إلى مضاعفات عديدة، منها ثقب طبلة الأذن واحتباس الهواء في الصدر بين كلتا الرئتين وتمزق الأوعية الدماغية.

وأكدوا علي أن ذلك يمكن أن يؤدى إلى تمزق طبلة الأذن في حالة سد الأنف أثناء العطس، حيث يتحول الهواء الذي يحاول الخروج من الأنف إلى الأنبوب الذي يربط الأذن وطبلة الأذن.

كما يدفع العطس أي شىء في الأنف لا ينبغي أن يكون موجودا، ولكن عند سد الأنف عند العطس، يمكن أن ينتهى الأمر بهذه الجراثيم في الأذن مما يتسبب في حدوث العدوى.

ومن مخاطر كتم العطس كما ذكرتها صحيفة «ميرور» البريطانية:

انهيار الرئتين نتيجة احتباس الهواء المضغوط في الحجاب الحاجز، مما يؤدى إلى دخول المريض إلى المستشفى.

كما انه في حالات نادرة يمكن أن يحدث تمدد الأوعية الدموية في الدماغ مما يتسبب في تراكم الضغط في الجمجمة.

ويؤثر كتم العطس على الأوعية الدموية في العين والأنف من خلال الضغط عليها في الممرات الأنفية، وقد يؤدى إلى انفجارها مما يتسبب في أعراض ظاهرية مثل إحمرار العين.

ايضا الإمساك عن العطس من الممكن أن يتسبب في انتقال ضغط الهواء من فتحات الأنف إلى طبلة الأذن مما يؤثر على الحامل ويجعلها تشعر بالغثيان والقيء.

ويمكن ان يصاب الجزء الخلفي من الحلق بالتمزق، مما يتسبب في الشعور بالألم الشديد بالحلق مع الصعوبة في البلع.

error: الموقع محمي