بعدما نشرته “المسار” حول قيامه ببيع الملفات وشراء سيارة بـ 300 ألف جنيه.. استبعاد مسئول ملفات التصالح بحي الطالبية

اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة

كتب ـ علاء عزت

كشفت مصادر مسئولة، بحي الطالبية، أنه تم استبعاد مسئول ملفات التصالح من موقعه، بعدما ما نشرته المسار حول وقائع فساد ارتكبها، وبيع ملفات التصالح، من خلال إخفاء عدد كبير منها، قائلا لأصحابها أنها قد ضاعت، وبعد إلحاح أصحابها عنها، يعدهم بأنه سيبذل قصارى جهده للبحث عنها، في مقابل دفع مبلغ يترواح بين 300 إلى 500 جنيه، حسب الحالة المادية للمتصالح.

وأكد المصادر أن حالة من التوتر تسود الحي، بعد استبعاد مسئول التصالح والذي كان ينعم على غيره من السكرتارية والموظفين بمبالغ نقدية وهدايا وغيرها، باعتبار أن الخير كثير ويرغب في مساندته.

وكانت المسار قد نشرت ثلاثة موضوعات حول هذا الأمر بعناوين

يشتري سيارة أحدث موديل نقدا من خلال عمله بملفات التصالح.. موظف بحي الطالبية يدعي ضياع الملفات ويطلب من المتصالحين 500 جنيه مقابل البحث عن الملف.. ويستعين بأخيه وابن خاله بالباطن في إدارة الملفات براتب 100 يوميا لكل واحد منهم

 بعد ما نشرته حول ملفات التصالح المختفية وقصة شراء موظف سيارة بـ 300 ألف جنيه نقدا.. إحالة مسئولي المركز التكنولوجي وسكرتير حي الطالبية للتحقيق وتكليف مسئول بديوان المحافظة للتفتيش على الحي.. وتجميع الملفات وإيداعها بمكان محدد

 

أخر تطورات حي الطالبية.. رئيس الحي لـ مسئول ملفات التصالح: “انت حرامي وبتبيع الملفات”.. وللمرة الثالثة المحافظ لرئيس الحي: “أنت ميفعش تقعد”

error: الموقع محمي