لص يتسلق أسوار فيلات التجمع الخامس.. لن تصدق ماذا يسرق


 

عادة ما يكون كلب الحراسة هو العدو الأول للص، وعندما يفاجئ اللصوص بكلاب داخل أسوار الفيلات والمساكن يفضلون الهروب خشية الإمساك بهم، لكن ما حدث مؤخرًا في سرقة فيلات التجمع الخامس على يد «لص الكلاب» كان لافتًا للنظر؛ لأن اللص احترف سرقة كلاب الحراسة لا سرقة محتويات الفيلات، مخطط اللص احترف ترويض الكلاب الشرسة عن طريق تقديم الطعام المخدر.

رصدت كاميرات المراقبة لص الكلاب في التجمع الخامس وقت تسلقه أسوار فيلا ونجح في سرقة كلب حراسة منها، وظهر اللص بهيئته كاملة وهو يحمل الكلب بين يديه مستغلًا الحجم الصغير للكلب، وظل يسير حتى أختفى عن الكاميرات بعدما تحرك بعيدًا عن أسوار الفيلا، لكن المتهم سقط في أيدي الشرطة بعد بلاغ تلقته مباحث القاهرة من مالكة الفيلا بسرقة كلب الحراسة، وتبين من الكاميرات أن الشاب يقيم في منطقة المطرية ويتردد على التجمع الخامس لمزاولة نشاطه الإجرامي.

وأكدت التحريات، أن لص الكلاب اعترف بجريمته وأرشد عن ارتكابه عدة وقائع سرقة من فيلات التجمع الخامس، قائلًا: «سرقة الكلاب سهلة وسريعة ومش محتاجة كسر الأبواب، طعام مخدر بترميه للكلب أول ما بيدخل الفيلا وخلاص»، وبحسب حديث المتهم أن بيع الكلاب سهل ويعرف أشخاص كثيرين يشترون الكلاب بسعر معقول.

وأمرت النيابة حبس لص الكلاب في التجمع الخامس لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة السرقة، بعد أن استمعت إلى أقواله واعترف بتفاصيل جريمته، بعد أن تمت مواجهته بكاميرات المراقبة التي أظهرت المتهم وقت تسلق أسوار فيلا التجمع الخامس.

وأوضحت المجني عليها، مالكة الفيلا، تفاصيل الجريمة، مشيرة إلى أنها فوجئت باختفاء الكلب صباحًا وعندما راجعت الكاميرات تبين لها سرقته عن طريق لص قدم له طعامًا وبعدها حمل الكلب وفر هاربا به .

error: الموقع محمي