مقالات

عيب في حق الدالي



اللواء كمال الدالي – محافظ الجيزة

بقلم – فتحي عبد العاطي

اختلف علنا مع اللواء كمال الدالي محافظ الجيزة وهو يعلم قبل غيره بذلك لكن خلافي معه علي أداؤه كمحافظ والذي لم يرقي إلي طموحي كجيزاوي يعرف شخصية الدالي جيدا ويعرف إن ( أسد الداخلية ) لم يحقق للجيزاوية ما حلموا به من تغيير بمجرد ان علموا باختيار الرئيس السيسي له كمحافظ.

اعلم ان كمال الدالي الإنسان له طبع أهلنا في ريف البدرشين من الشهامة والكرم والرجولة وتحمل المسئولية والمواجهة.

اليوم كان كمال الدالي محافظ الجيزة علي موعد لاستلام 44 سيارة كسح وشفط ونظافة الشوارع وهي السيارات والمعدات التي جاءت للجيزة بتمويل من وزارة البيئة.

الدالي كعادته كان حريصا علي مرافقة مندوبو الصحف والإعلاميين المعتمدين بالمحافظة له في هذا الحدث لينشر كل في موقعه الإعلامي كافة التفاصيل علي الطبيعة المهم وصل الجميع الي منطقة المناوله مكان تسليم تلك المعدات في منطقة شبرامنت.

وقام المحافظ باستلام تلك المعدات وسط الصحفيين ومرافقيه من الجهاز التنفيذي وأثناء قيام الزملاء بتغطية الحدث غادر المحافظ المكان وتوجه الصحفيون لركوب سيارة العلاقات العامة والتي انطلقت تاركة الزميل الصحفي طارق عزت رئيس قسم الحوادث بالأنباء الدولية رغم علم محمود زين القائم بمهام مدير العلاقات العامة بمحافظة الجيزة بوجود الزميل طارق عزت في المكان.

المهم أسرع طارق عزت بالاتصال بهاتف محمود زين الذي اخبره بأنه غادر المكان خلف المحافظ تاركا الزميل طارق عزت المهم وبعيدا عن «سوء التصرف والجليطة» من مسئول العلاقات العامة الذي ظن أن سيارة العلاقات ألعامه ملك لسيادته ونسي أنها ملك للمحافظة، فقد ارتكب فعلا أخر يستوجب من المحافظ المؤدب كمال الدالي محاسبته عليه، إلا وهو قيامه بإنزال باقي الزملاء الصحفيين والإعلاميين من السيارة في منطقة المريوطية بحجة أنها تعليمات المحافظ كمال الدالي للحاق به وهو في طريقه لمدينة الحوامدية.

وهمسه في إذن الأخ محمود زين القائم بعمل مدير العلاقات ألعامه بالمحافظة لا تظن وأنت مازال اسمك وموقعك مكتوبا بالقلم الرصاص انك أصبحت صاحب محافظة الجيزة والمتحكم فيها !!.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى