وزيرة الصحة تكشف المحافظة الأعلي من حيث الإصابة بفيروس سي بين الطلاب

وزيرة الصحة


متابعات- وزارة الصحة

قالت الدكتورة هالة زايد، وويرة الصحة والسكان، إن الجيل القادم سيشهد تحولا كبيرا في المستقبل، بعد اهتمام الدولة الكبير بمجالي الصحة والتعليم.

جاء هذا خلال إطلاق مبادرة الكشف المبكر عن الأنيميا والسمنة والتقزم، اليوم الأحد، بوزارة التربية والتعليم.

وأضافت زايد أن هناك تعاونا مع وزارة التربية والتعليم، للكشف عن فيروس “سي” لدي طلاب المدارس الثانوية “عام وفني وأزهري”.

وأوضحت أن حملة الكشف عن فيروس “سي” تجرى على 3 مراحل بدأت الأولى منها ب9 محافظات اعتبارا من أول ديسمبر وحتى فبراير المقبل، مشيرة إلى أن المرحلة الأولى من الحملة تستهدف مليون و122 ألف طالبا وطالبة بـ1739 مدرسة و 467 معهد أزهري.

وتابعت: المرحلة الثانية تبدأ في فبراير ومارس المقبلين، والمرحلة الثالثة والأخيرة تبدأ تجرى خلال مارس وأبريل.

وعن نتائج الفحص حتى الآن، قالت وزيرة الصحة، إن مؤشرات الإصابة متشابهة جدا مع مؤشرات إصابة البالغين، وجاءت محافظة الفيوم في المركز الأول للإصابة، تلتها أسيوط ثم البحيرة، أما المحافظات الأقل في الإصابة هي: بورسعيد، مطروح، وجنوب سينا، موضحة أن الوزارة بدأت صرف العلاج للطلاب.