كورونا يرفض الهزيمة ويبدأ الموجة الثانية

الكورونا

كتب عماد جبر

الهلع يجتاح العالم واصبح لا صوت يعلو في فوق صوت فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، تلك المعركة التي بدأت في الصين في شهر ديسمبر الماضي، وانتقلت منها إلى معظم بلدان العالم، وعلى الرغم من إعلان بعض الدول، وعلى رأسها الصين، هزيمة الفيروس الذي تحول إلى جائحة عالمية، إلا أنه عاد مرة أخرى للانتشار فيما يبدو أنه موجة ثانية للتفشي.

حيث أعلنت سنغافورة ، شهر مارس الماضي، السيطرة على الفيروس والقدرة على الحد من انتشاره، من خلال تبنّي نظام فحص وتتبّع لمن خالطوا المصابين، إلا أن الأمر لم يدم طويلًا حتى عاد كورونا أقوى من ذي قبل في البلاد.

وشهد شهر أبريل الجاري موجة ارتفاع في أعداد المصابين بشكل يومي، فالبلاد التي دخلت شهر أبريل الجاري بحصيلة إصابات لم تتجاوز الألف حالة، بالإضافة إلى 5 وفيات فقط، وصلت خلال الساعات الماضية أعداد المصابين فيها إلى قرابة 4500 حالة

وسجلت سنغافورة، أمس الخميس، 728 إصابة جديدة خلال 24 ساعة، وهو أكبر عدد من الإصابات تسجله البلاد في يوم واحد، وكانت في اليوم الذي سيقه قد سجلت حوالي 450 إصابة جديدة، لتدخل البلاد موجة ثانية من الانتشار أكبر من نظيرتها الأولى.

error: الموقع محمي