حالة من القلق تنتاب الجهاز الفنى لمنتخب مصر .. والسبب


كتب عماد جبر

تسود حالة من القلق داخل الجهاز الفنى لمنتخب مصر بقيادة حسام البدرى، بعد اشتعال الأحداث الأخيرة بسبب مباراة السوبر التى أقيمت فى الإمارات وجمعت قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك وتسببت أحداثها فى صدور قرارات بإيقاف عدد كبير من اللاعبين وفقاً لقرارات لجنة الانضباط، فضلاً عن عدم إقامة قمة الدورى المؤجلة من الجولة الرابعة للمسابقة بعد انسحاب الزمالك.

وأكد مصدر بجهاز المنتخب أن توتر الأجواء بالكرة المصرية سيعود بالسلب على المنتخب، خاصة عندما يكون الصدام بين قطبى الكرة فى مصر، فى ظل وجود عدد كبير من لاعبى الأهلى والزمالك فى القوام الأساسى للمنتخب، متمنياً أن يعود الهدوء للساحة الرياضية، خاصة أن المنتخب مقبل على خوض مباراتى توجو فى الفترة من الثالث والعشرين من مارس حتى الحادى والثلاثين من الشهر ذاته، بالجولتين الثالثة والرابعة للتصفيات المؤهلة لبطولة أمم أفريقيا ٢٠٢١ بالكاميرون، ولا بد من الفوز بالمباراتين وحصد ست نقاط، من أجل استعادة صدارة المجموعة بعد التعثر فى أول جولتين بالتعادل مع كينيا وجزر القمر.

وكشف مصدر أن «البدرى» يبحث مع مساعديه الأمر من كافة جوانبه، وذلك لاحتواء أى خلافات بين اللاعبين، مع ضرورة عقد جلسة فى بداية المعسكر للتأكيد على أن العلاقة التى تجمعهم كلاعبين أكبر من مباراة فى كرة القدم، ويجب نسيان أى أزمات والتركيز مع منتخب مصر.

 

error: الموقع محمي